امتدت الايدي الاثيمة بالاعتداء على  مقر الحزب الشيوعي العراقي في مدينة النجف.  اعتداء أثيم من قبل مجموعة ملثمة لم تعلن عن نفسها تسللت في الظلام لتصب نيران حقدها على القوى التقدمية التي تعمل على تحقيق شعار وطن حر وشعب سعيد .

إن اللجنة التنسيقية للتيار الديمقراطي جنوب السويد - مالمو / لوند - إذ تستنكر هذا الاعتداء الجبان تطالب الحكومة المحلية في مدينة النجف الاسراع في الكشف عن الجناة وتقديمهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل و ليعرف ابناء شعبنا جذور القوى الظلامية التي تحاول وضع العصي في عجلة تقدم البلاد في هذه المرحلة التي يناضل فيها ابناء شعبنا مع قواه السياسية الطليعية للتحضير لانتخابات نزيهة بعيدة عن شروط المحاصصة المجحفة .

عاش نضال شعبنا والخزي والعار للقوى الظلامية

اللجنة التنسيقية للتيار الديمقراطي العراقي

جنوب السويد ( مالمو / لوند )

5 شباط 2021

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل