تعرض مقر الحزب الشيوعي العراقي في النجف الأشرف فجر هذا اليوم لاستهداف جبان وخسيس ووضيع من لدن بعض الرعاع من خونة الوطن والمجرمين والجهلة. وليعلم هؤلاء، أن الحزب الشيوعي العراقي العتيد هو أقوى وأمضى من أسلحتهم الجبانة، لأنهم يستهدفون بقذارة أفعالهم أنقى وأشرف وأنزه حزب وطني يشهد بمواقفه التاريخية الثابتة وتضحيات أعضائه الأبطال، ضحايا حزب البعث الفاشي والأحزاب الظلامية، القاصي والداني، لأنه عصي على المهادنة وخيانة الوطن والمساومة على مستقبل العراقيين كافة بكل اطيافهم وتلويناتهم. وان الحزب الشيوعي بنضالاته التاريخية المشهود لها حتى من لدن اعدائه، سيبقى حاملا العراق في قلوب رفاقه، شهداء واحياء.

وليخسأ الجبناء والقتلة وعديمو القيم والضمائر..

وسيبقى الحزب الشيوعي العراقي شعلة دائمة التوهج، تضئ دروب الفقراء والكادحين، وشوكة بعيون المنحطّين وفاقدي الأهلية الوطنية والإنسانية.

المجد لحزبنا الشيوعي العراقي

الخلود لشهدائه الميامين

ومرحى للرفاق المناضلين الساهرين على تحقيق الأهداف النبيلة في الحفاظ على الشعار الخالد "وطن حر وشعب سعيد

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل