طريق الشعب

احتضنت مدينة النعمانية، شمالي محافظة واسط، يومي الجمعة والسبت الماضيين، مهرجان واسط السينمائي الدولي للأفلام القصيرة بدورته الخامسة.
المهرجان الذي أقامته “مؤسسة سنتر فن” للسينما والمسرح، برعاية “شركة المسك” للخدمات النفطية، حملت دورته هذه اسم الموسيقار نصير شمة، الذي حضر هو نفسه حفل الافتتاح، وألقى كلمة قال فيها انه “يتضاعف الفرح مرات ومرات حين أتواجد في مدينتي، مسقط رأسي الذي شهد يفاعتي وبلور شخصيتي فنياً واجتماعياً”، مؤكداً أن “العراق كله بيتي وأهلي، وموسيقاي للعالم كله”.
وأعرب شمة في كلمته، عن سعادته بإطلاق اسمه على دورة المهرجان. وأعرب عن أمله في أن “تزدهر السينما في العراق، وأن يأخذ فنانو المحافظات مكانتهم اللائقة، محلياً وعالمياً”، لافتا إلى أن “السينما فن جمالي يتكامل بالموسيقى. فهما يصبان عطاءً مشتركاً في صنع الحضارة المعاصرة”.
وشهد المهرجان، الذي أقيم على قاعة منتدى الشباب بحضور فنانين واختصاصيين في مجالات السينما والإنتاج والإخراج الفني، عرض 21 فيلماً محليا وعربيا وأجنبيا، من أصل 350 فيلما تقدمت للمشاركة.
ومن الأفلام العراقية، فاز فيلم “B.B.F” لأحمد سلمان بالقلادة الذهبية، وفيلم “goontin bock” لمحمد خضير قطف القلادة الفضية، فيما ذهبت البرونزية إلى فيلم “أحاسيس” لمحمد معارج.
أما بالنسبة للأفلام العربية والأجنبية، فقد فاز فيلم “لقطة” للمخرج ناصيف شلش بالقلادة الذهبية، وفيلم “اللقاء” لمحمود عبد اللطيف خطف الفضية، بينما كانت البرونزية من نصيب فيلم “never mind” لياسر شاكر.
وكرم المهرجان عددا من الفنانين، بضمنهم د. محمود أبو العباس، آسيا كمال، محمد هاشم، اياد الطائي ومحسن الجيلاوي. كما كرم عددا من الشباب البارزين في الإخراج والتمثيل.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل