/
/
/
/

طريق الشعب

يواصل اعضاء الحزب الشيوعي العراقي حملة التكافل الاجتماعي التي انطلقت مع انتشار وباء كورونا، وبالتزامن مع احتفالات الحزب بذكرى تأسيسه الـ 86. إذ حولت تنظيمات الحزب المبالغ المخصصة لاقامة الفعاليات الاحتفالية الى سلال غذائية توزع على العائلات الفقيرة.

ونفذت اللجنة المحلية للحزب في محافظة واسط، حملتها الثالثة بتوزيع 50 سلة جديدة على سكان عشوائيات حي الشهداء، وذلك خلال الايام الاولى من شهر رمضان. وقد جمع المتطوعون في الحملة تبرعات مالية من رفاق الحزب واصدقائهم لشراء المسلتزمات الغذائية الضرورية.

وحمّل المواطنون المستفيدون من هذه السلال، الحكومتين الاتحادية والمحلية مسؤولية حمايتهم من هذه الازمة العارمة.

وجهز مقر الحزب في مدينة النجف، ساحة الاعتصام النجفية بـ 25 سلة غذائية لدعم المعتصمين. كما وزعت احدى الرفيقات 9 سلال غذائية على عائلات متعففة في حي الجزيرة بمركز النجف. فيما وزع رفاق آخرون سلال غذائية في حي الرحمة.

ونفذت منظمة الحزب في مدينة الكاظمية، حملتين لتوزيع ٢٥ سلة غذائية في منطقتي النواب وجكوك.

الى ذلك اطلقت منظمة الحزب في مدينة الديوانية، حملتها الخاصة بـ"كسوة العيد"، وذلك بتوزيع الملابس على أطفال العائلات المتعففة. وقد اصطحب اعضاء الحزب الاطفال الفقراء الى مراكز التسوق لشراء ملابس العيد. فيما جاءت هذه الحملة تضامنا مع العائلات الفقيرة في محنتها.

هذا ورفع ناشطو الحزب في منطقة الوشاش، لافتات ثمنوا فيها دور الكوادر الطبية في مركز الوشاش الطبي ومستشفى الكرخ، في مواجهة فيروس كورونا. كما قدم الناشطون شكرهم للكوادر الصحية العاملة، لما تبذله من جهود في التصدي للوباء.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل