/
/
/

فاضل زيارة

شهدت مدينة مالمو في السويد وليومين متتاليين مسيرات واحتفالات ضمت مناصري المرأة والمدافعين عن حقوقها، ففي يوم8  اذار انطلقت مسيرة مختلطة من ساحة الكوستاف الى ساحة الملفون توريت وهي تنادي بضرورة نيل المرأة لحقوقها ومساواتها بالرجل ، كما نادت بضرورة تخليص المرأة من العنف والاضطهاد في كل بلاد العالم. تلتها في اليوم الثاني السبت 09 – 03 – 2019 احتفالية في الجمعية الثقافية العراقية في مالمو، اقامها كروب عشتار النسائي في الجمعية، حيث بدا الحفل في الساعة السابعة والنصف بحضور عدد كبير من النساء، واعلنت عريفة الحفل السيدة ابتسام ترحيبها بالضيوف ثم تلتها كلمة الجمعية الثقافية التي القتها السيدة انتصار الاسدي ، التي اكدت فيها على ان اتخاذ يوم 8 اذار من كل عام يوما للمرأة كان بفضل نضالات المرأة عبر التاريخ واعتبارا من  عام 1856حيث خرج الاف النساء للاحتجاج في شوارع مدينة نيويورك على الظروف اللاإنسانية التي كان يجبرن على العمل تحتها ، وان الاحتفال هذا كان على اثر عقد اول مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي والذي عقد في باريس عام 1945، ومن ذلك التاريخ انطلقت الاحتفالات بهذا اليوم في العالم كله.وختمت الكلمة بالتأكيد على ان نضال المرأة عبر التاريخ كان له الدور الايجابي في تطوير المجتمعات، اذ لولا المرأة ودورها في الحياة العملية لما وصلنا الى ما هو عليه.

تخلل الحفل عدة نشاطات منها المسابقات والحوارات والتعريف بالنساء العظام في كل العالم، كما تم توجيه الشكر والتقدير من قبل رئيسة الجمعية السيدة لينا النهر للناشطات والمتبرعات اللواتي يبذلن قصارى جهدهن من اجل انجاح كافة النشاطات في الجمعية القافية العراقية.

احييت الحفلة فرقة ذكريات بقيادة الفنان شاكر زويد وعدد من الفنانين، حيث ابدعت في تقديم الكثير من الاغاني الشعبية العراقية وبعض من الاغاني العربية. كما تم توزيع الحلوى والفاكهة على كافة الحضور احتفاء بهذه المناسبة، وقد استمر الحفل الى ما بعد منتصف الليل. كل التهاني والتبريكات للمرأة في يومها العالمي والى المزيد من الانتصارات والتطور في كل انحاء العالم.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل