تصاعدت وتيرة الاحتجاجات الشعبية خلال الأيام القليلة الماضية في محافظة النجف، قابلها استخدام مفرط للعنف مع عدم سماع رأي المحتجين.

واذ نعرب عن قلقنا لما حصل، ندعو الى الحرص على أمن واستقرار المدينة مع ضرورة استجابة الجهات المسؤولة للمطالب المشروعة لجماهير النجف في توفير الخدمات ومكافحة الفساد وتجارة المخدرات.

 وفي ذات الوقت نؤكد ضرورة ضمان حماية المتظاهرين السلميين في ممارسة حقهم الدستوري في التعبير عن آرائهم.

كما ندين أي عمل يضر بالصالح العام أو يستهدف الأرواح والممتلكات العامة والخاصة، ونحذر من محاولات توظيف هذه الأحداث لمصالح خاصة وضيقة، ونطالب بمحاسبة المقصرين.

الحزب الشيوعي العراقي

محلية النجف

14/12/2021

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل