عقدت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في السويد، مجلسها الثاني والعشرين بتاريخ 21-22 كانون الثاني 2023 وبإشراف من قيادة الحزب تحت شعار "من أجل تعزيز العلاقة مع الجالية العراقية في السويد ودعم حزبنا في الوطن".

استهل المجلس أعماله بدقيقة صمت على ارواح شهداء حزبنا وشعبنا والراحلين من الرفاق والأصدقاء الذين غادرونا مؤخرا، أعقبها كلمة ترحيب باسم لجنة منظمة السويد وكلمة موجزة باسم لجنة التنظيم المركزي قدمها الرفيق سلم علي عضو اللجنة المركزية لحزبنا الشيوعي العراقي.

بعدها قدمت لجنة الاعتماد تقريرها لإقرار شرعية المجلس وانتخاب هيئات إدارة أعماله، وفي الجلسة الأولى جرى إقرار جدول العمل ومناقشة ورقة التحديات والصعوبات والتعديلات على آلية العمل.

ثم طرح عدد من المندوبين مداخلات وملاحظات  ضافية على الورقة والآلية، وفي الجلسة الثانية تمت مناقشة واقرار التقرير الانجازي ومخرجات الورش الفكرية والإعلامية والترجمة، والعلاقات والتيار والورشة السياسية التي سبقت انعقاد المجلس، وكانت تجربة ناجحة ساهمت في إغناء مناقشات المجلس من خلال مساهمة عدد واسع من الرفيقات و الرفاق في النقاش، وتم بعد ذلك مناقشة و إقرار التقرير المالي وتقرير لجنة التدقيق المالي، وإقرار جملة ومن المقترحات والتوصيات التي من شأنها تذليل الصعوبات والعقبات والمساهمة في تطوير وتعزيز عمل المنظمة اللاحق .

وفي الجلسة الختامية تم وبشفافية وبروح ديمقراطية عالية انتخاب اللجنة القيادية الجديدة التي القت كلمة حيت الرفاق وثقتهم العالية، وأنشد الرفاق "سالم حزبنا" معلنين عن اختتام أعمال المجلس الثاني والعشرين لمنظمة الحزب الشيوعي العراقي في السويد.

22كانون الثاني 2023

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل