هزنا من الاعماق نبأ اغتيال الناشط المدني الصديق إيهاب جواد الوزني صباح هذا اليوم الأحد الموافق ٥/٩، فها هي يد الغدر والجريمة تمتد من جديد لتسكت صوتاً آخر حرا، لا ذنب له سوى أنه يدعو لبناء وطن أمن كامل السيادة وخال من الفساد والفاسدين.  

اننا في اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في كربلاء إذ نعبر عن الغضب والسخط على إسكات صوت مدني، وعن شديد الإدانة للجريمة الشنعاء، نطالب الحكومة المحلية والجهات الأمنية العمل بجد لإلقاء القبض على الجناة وتقديمهم الى القضاء لينالوا القصاص العادل.

المجد والخلود لشهداء الحركة الاحتجاجية

والخزي والعار لأعداء الوطن والشعب.

اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي/ كربلاء

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل