/
/
/

اختتمت السبت الماضي في مدينة البصرة، فعاليات الدورة الأولى لـ "مهرجان المحبة والجمال" للشعراء الشباب، الذي أقامته "رابطة مصطفى جمال الدين" الأدبية في المحافظة، بدعم من وزارة الثقافة والسياحة والآثار.

المهرجان الذي انطلق الجمعة الماضية على قاعة المركز الثقافي النفطي في مركز المحافظة، حضره جمهور كبير من المثقفين والأدباء والمهتمين في الشأن الشعري. فيما استهل بالاستماع إلى النشيد الوطني والوقوف دقيقة صمت تقديرا لشهداء الوطن. ثم استمع الحاضرون بعدها إلى نشيد بعنوان "نخلة العراق" من كلمات الشاعر الكبير الراحل مصطفى جمال الدين، وألحان الفنان طارق شعبان، وأداء نخبة من طلبة الدراسة المتوسطة على أنغام "فرقة تراث البصرة" الموسيقية.

بعد ذلك ألقت الروائية عالية طالب كلمة باسم الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق، دعت فيها إلى ان يكون هذا المهرجان سنويا "لنعلم العالم معنى أن ينبثق الجمال وتزدهر المحبة من أرض تمنح العراق كله بلا استثناء، سلة الحياة" – وفق ما جاء في الكلمة. وكانت لرئيس الرابطة السيد محمد مصطفى جمال الدين، كلمة رحب فيها بالحاضرين، مشيرا إلى ان دورة المهرجان الأولى مخصصة للشعراء الشباب "إيمانا منا بالطاقات الإبداعية الشابة. فهم حاملو مشعل الفكر وصانعو مجد الكلمة".

وشهد المهرجان في يومه الأول، جلستين شعريتين صباحية ومسائية، انطلقت الأولى التي أدارها الشاعر حيدر مزهر، بقصيدة للشاعر الذي غيّبه المرض، أكرم الأمير، ألقاها الشاعر د. سراج محمد نيابة عنه. ثم توالى الشعراء الشباب المدعوون ليقرأوا قصائدهم، وهم كل من حسين عقيل من الناصرية, نوري الجابري من بغداد, عبد الله النائلي من الديوانية, حسين الاسدي من البصرة, حسن فرج الله من النجف, جميل الجميل من الموصل, مبين الخشاني من الكوت, احمد كاظم خضير من البصرة, مصطفى الموسوي من كربلاء, بسام عبد الحكيم من صلاح الدين وسجاد السلمي من البصرة.

أما الجلسة المسائية فقد استهلت بالاستماع إلى مقطوعة موسيقية للفنان خلف الجوهر، ثم إلى تسجيل صوتي لقصيدة عنوانها "صريع الشعب" للشاعر الراحل مصطفى جمال الدين.

بعدها تناوب الشعراء الشباب على قراءة قصائدهم، وهمل كل من الشاعرتين امل التميمي من البصرة وإيناس فيليب من بغداد, والشعراء باسم الحربي من ديالى, احمد عدنان من النجف, محمد الخطاط من كركوك, محمد عصام من البصرة, علي اصلان من بابل, سرمد سليم من الموصل, جبرائيل السامر من البصرة, ايهاب شغيدل  من بغداد, وسام الموسوي من السماوة, فرقد كاظم من الديوانية, عامر الطيب من قضاء الصويرة وحسن سامي من البصرة.

وشهدت جلسة المهرجان الختامية (يوم السبت) التي احتضنتها باحة قصر الثقافة والفنون في البصرة، قراءات شعرية لعدد من الشاعرات والشعراء، واختتمت بتوزيع ألواح إبداع على جميع المساهمين في المهرجان.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل