ثلاثة مواسم من الفعاليات المميزة أقامتها محلية الحزب الشيوعي العراقي في محافظة النجف، صارت مهرجانا دوريا حمل اسم الشهيد الخالد الرفيق "سلام عادل"، وفي هذا العام ومع موعد الموسم الرابع للمهرجان، قرر شيوعيو النجف تحويل المبالغ المخصصة لسلات غذائية دعما لفقراء المحافظة بسبب جائحة كورونا.

ومع هذا القرار، انطلقت حملة لتجهيز السلات الغذائية في مقر الحزب بالنجف، والتي تستهدف العوائل المتعففة، مساهمة بدعمهم في ظل تداعيات ازمة كورونا والقرارات التي اتخذتها خلية الازمة مؤخرا.

وكان الحزب الشيوعي العراقي، قد خصص في وقت سابق، ميزانية احتفالات تأسيس الحزب لدعم الفقراء وتحويلها الى سلات غذائية، قامت جميع منظماته في بغداد والمحافظات بحملة واسعة تزامنا مع اجتياح الفيروس وارتفاع نسب الاصابات، وسيكون الموسم الرابع من مهرجان الشهيد "سلام عادل" في بيوت الفقراء وبينهم.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل