تعرض مقر حزبنا الشيوعي العراقي في مدينة النجف إلى اعتداء جبان آثم من قبل القوى الظلامية التي أخافها الموقف الشجاع لمناضلي حزبنا الصامد الذي يمثل الصوت الجماهيري المطالب بحقوقهم المهدورة على كافة المستويات سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية وفضحهم لسياسة المحاصصة الطائفية التي تعتمدها قوى الفساد والظلام، ومواقفهم المشهودة في ساحات الاحتجاج التي تعبر بصدق عن طموح وتطلعات الجماهير، وفي ذات الوقت موقفهم الإنساني بتقديم المعونات من المساعدات الغذائية والطبية للفئات المتضررة من وباء كورونا، فتوهمت انها قادرة على اخافة أبناء هذا الحزب المقدام بمثل هذه الأعمال الجبانة. ندعوهم إلى مراجعة دروس التأريخ وأخذ العبر منه فتأريخ منظماتنا زاخر بالشجاعة والصمود أمام قوى الاستبداد والظلام، لا بل أن افعالهم البائسة هذه ستزيد من التفاف الجماهير حوله وتمده بمزيد من القوة والإصرار.

تحية إلى مناضلي منظمتنا في محلية النجف وسائر المحافظات والخزي والعار لقوى الفساد التي أوصلت وطننا إلى هذا المنزلق الظلامي الخطير.   

                           منظمة الحزب الشيوعي العراقي في روسيا الاتحادية

  • منظمة الحزب الشيوعي اللبناني في روسيا الاتحادية
  • منظمة حزب الإرادة الشعبية في روسيا الاتحادية
  • منظمة الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين في روسيا الاتحادية
  • اتحاد الجمعيات العربية في روسيا الاتحادية

رابطة الأنصار الشيوعيين في روسيا الاتحادية

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل