/
/
/
/

انتصار الميالي
ضيّفت "خيمة ثوار التحرير"، إحدى الخيمات المعتصمة في ساحة التحرير، السبت الماضي، الشاعر الكبير ناظم السماوي، الذي ألقى باقة من قصائده الوطنية، بحضور حشد من المعتصمين.
الجلسة التي نظمت في الهواء الطلق، أدارها الإعلامي طه رشيد، واستهلها مقدما سيرة الضيف ومعرجا على مسيرته الشعرية الممتدة إلى أكثر من 50 عاما، حفلت بالكثير من المواقف الوطنية والفنية.
واشار رشيد إلى أن السماوي كتب الكثير من الأغنيات لمطربي الإذاعة والتلفزيون البارزين.
بعد ذلك صدح الضيف بجملة من القصائد والأهازيج التي تتغنى بحب الوطن والناس، مبتدئا بقصيدته الموسومة "ردنا وطن"، التي يدعو فيها إلى الدفاع عن وطن خال من الفساد والظلم والمحاصصة.. وطن يعيش فيه كل الناس بسلام وفرح.
ثم أتحف الحاضرين بقصيدته "المدارس"، التي يتناول فيها واقع التعليم في العراق ويركز على أهمية الدراسة. كما استذكر في واحدة من قصائده "ثورة العشرين" و"المهوال حداوي البو عبد" ومواقفه الوطنية.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل