/
/
/
/

ميعاد القصير
خرجت الجماهير المحتجة في مدينة الديوانية، منذ صباح أول أمس الجمعة، في تشييع رمزي لشهداء مدينة الناصرية خلال الأحداث الأخيرة.
واستمر التشييع، الذي شهده الطريق الرابط بين الديوانية والنجف، حتى ساعات متأخرة من الليل، في انتظار نعوش الشهداء القادمة من مدينة الناصرية، والمتوجهة نحو مثواها الأخير في مقبرة وادي السلام بمحافظة النجف.
واستقبل المشيعون، رجالا ونساء وشابا، الشهداء بالأهازيج الحماسية والورد، ورفعوا لافتة مكتوبا عليها "شهداء الناصرية قناديل في مسيرة شعبنا".
ورددت النساء المشيعات أهزوجة تقول: "عفيه ابني الما دنك راسه"، ألهبت مشاعر المشيعين.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل