تحت شعار دورة الرفيقين الفقيدين حسن الحسني (أبو لندا) و كاظم الكرادي (أبو كفاح) 

عقدت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا وبلجيكا كونفرنسها الحزبي العام بتاريخ 14-1-2023 وبإشراف من لجنة التنظيم المركزية.  رحبت اللجنة الحزبية بحضور الرفيق المشرف والرفيقات والرفاق المشاركين، ودعت الحاضرين للوقوف دقيقة حداد إستذكارا لشهداء الحزب والوطن ومن غادرونا خلال الفترة الماضية.

قدم الرفيق سكرتير المنظمة وبإسم اللجنة الحزبية تقريرا تنظيميا عن قوام المنظمة الحزبية وعدد الحضور والمتغيبين لأسباب مرضية والسفر. وبعد إقرار مشروعية الغيابات المعنية ، تم الإعلان عن شرعية الكونفرنس.

تم إنتخاب رئاسة الكونفرنس التي دعت لإنتخاب لجنة الإعتماد، التدقيق المالي، القرارات والتوصيات، كتابة المحضر، وأطْلَعت المشاركين على برنامج عمل الكونفرنس والذي تم إقراره بالإجماع.

بدأت مناقشة وثائق الكونفرنس المرسلة مسبقا لرفاق المنظمة وتضمنت التقرير الانجازي، وورقة العمل التنظيمي.

ساهم عدد من الرفيقات والرفاق بإعطاء ملاحظاتهم وإستفساراتهم ومقترح تعديلاتهم وتوصياتهم ، بادئين ذلك بتقديم الشكر لرفاق اللجنة الحزبية لتحملهم قيادة عمل المنظمة ضمن الظروف الموضوعية المرافقة لجائحة كورونا، 

وقبل إجابة اللجنة الحزبية على مداخلات الرفاق أعطي المجال للرفيق المشرف حيث نقل شكر واعتزاز قيادة الحزب لرفاق منظمة هولندا وبلجيكا والتمنيات بنجاح الكونفرنس لتحقيق مهام المنظمة الحزبية بما  يرتبط بأولويات ماتعول عليه قيادة الحزب لعمل منظمات الخارج ومنها ؛ التثقيف بسياسة الحزب والترويج لها وكسب تأييد جمهور الجالية العراقية في الخارج وأهمية تعبئة القوى المدنية الديمقراطية والوسط المدني عموما. وأشار كذلك الى الجانب المهم أيضا بتعزيز الجانب التضامني مع الحراك الشعبي في الوطن مشيرا الى علاقة المنظمة وقيادة الحزب المتميزة مع الحزب الاشتراكي الهولندي والنجاح بإيصال صوت ورؤية حزبنا الى البرلمان الهولندي .

وبعد إجابة اللجنة الحزبية على ملاحظات واستفسارات الرفيقات والرفاق بخصوص التقرير الانجازي، تم إقرار التقرير شاملا الملاحظات والتعديلات من خلال التصويت الذي أدارته هيئة الرئاسة على التقرير.

تدارس الكونفرنس التقرير المالي للمنظمة والتقديم له من قبل لجنة التدقيق المالي والملاحظات المقدمة منها وبقية الرفاق وإجابة اللجنة الحزبية. وتم إقرار التقرير المالي بالإجماع بعد التصويت عليه.

وإطلع الكونفرنس على تقرير مالي منفصل يخص التبرعات المقدمة من رفاق واصدقاء المنظمة للمساهمة في بناء ( بيت الحزب ) وتم تأكيد استمرار هذه المهمة المشرّفة لحين إكتمال البناء.

بعد إستراحة الغداء ، أدارت هيئة الرئاسة الاستماع الى الملاحظات الخاصة بوثيقة ( ورقة العمل التنظيمي ) التي ساهم بها عدد من رفاق الكونفرنس لغرض الوصول الى أفضل صيغة وذات فاعليه بالعمل التنظيمي. وتم التوصل وبالتصويت الى أفضل الصيغ. وعلى إثر ذلك دعت هيئة الرئاسة الى انتخاب لجنة لقيادة عمل المنظمة خلال الدورة القادمة ، حيث رشح عدد من الرفيقات والرفاق لتحمل هذه المسؤولية وبروح من التعاضد الشيوعي تم إنتخاب أعضاء اللجنة الحزبية القادمة .  

بعد تهنئة اللجنة الحزبية القادمة والتمنيات لها بتعزيز نجاح المنظمة أعطت هيئة الرئاسة الكلام للرفيق المشرف للإجابة على أسئلة وإستفسارات الحضور في الجوانب السياسية والتنظيمية العامة التي تخص الحزب حيث طرحت مجموعة منها وأسهم الرفيق المشرف بتوضيحها والاجابة عنها .

على هامش الكونفرنس الذي تكلل بنجاحه والأفق الواعد بتعزيز العمل لما يخدم مسيرة حزبنا وشعبنا ، عقدت اللجنة الحزبية المنتخبة لقاءا بحضور الرفيق المشرف وأنتخبت سكرتير لها ونائبا للسكرتير.

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا وبلجيكا 

14-1-2023

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل