تلقى حزبنا الشيوعي الأردني أنباء الاعتداءات الآثمة على مقار حزبكم الشقيق في كل من بغداد والنجف والبصرة والديوانية والناصرية، وكانت مقار أخرى قد تعرضت لهذه الهجمات الإرهابية.

إن حزبنا إذ يشجب ويستنكر هذه الاعمال الإرهابية الجبانة مؤكدين أنها وغيرها من الاعمال الاجرامية لم تنل من عزيمة وصلابة وقوة حزبكم الشقيق التي خبرته السنين الماضية وإنها ستزيد من عزيمة الشيوعيين العراقيين الذين سطروا صفحات نضالية من عراق حر وشعب سعيد.

ونحن اذ ندين ونشجب بكل قوة هذه الاعمال الاجرامية، لنؤكد تضامننا الكامل مع رفاقنا في الحزب الشيوعي العراقي، ونضم صوتنا الى مطالبهم في ضرورة ملاحقة القتلة الإرهابيين الذين يعيثون في البلاد فسادا رغبة منهم في حرف بوصلة النضال الوطني من أجل الحرية والتقدم والعدالة الاجتماعية، وكنس ما بقي من قوات أجنبية، وانهاء نظام المحاصصة والطائفية التي مزقت العراق أرضاً وشعباً وتطهير كل التراب العراقي من القوى الظلامية والارهابية.

  عمان في 8/2/2021

 الأمين العام للحزب الشيوعي الأردني

فرج اطميزه

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل