محصورون

في حزنٍ من ارضٍ فوق فوانيس الغابة

هذه القمم الشماء

ارسمها مثل جبال السفين*

أتذكر " بيخال " صغاراً كنا **

نركضُ خلف السنجاب الحني

كان السنجاب القادم من فوق الشلال

يلعب في اشجار البلوط

يتنزه بين الاغصان

فتلاحقه الغربان السوداء

الآفق هناكْ

 لا يظهر الا وقت مغيب الشمسِ

وهنا في اقصى الارضِ

في غربة ذكرى ملغومة بالأمثال

الأفقُ بعيدٌ عند صخور التل الأبيض

شفقٌ وردي متداخل في الازرق

ثمة فرسانٌ فوق ظهور الخيل على التل

اللون الوردي يتعانق بالأطياف

الطيف الشمسي يتجدد في الفجر

وكرات البرد البلورية فوق زجاج السيارة

تتلألأ كالنجم الساطع

تسقطُ من علين

لتلامس كل الاغصان 

وعلى أشجار التفاح القطبية

عقْعقْ اوربي بذكاء اللص المترقب

 يتربص باليرقات

وبديدان التربة الحنية

 وبسنجاب الغابة الخضراء

جاء الى البيت الخشبي الواقع قرب حقول الحنطة

الا ان العقعق بالمرصاد

يتمطط في ارض العشب ومنها يقفز للأشجار

السنجاب يشاركنا اكل التفاح

واللوز الجبلي

يركضُ خلف الاطفال

السنجاب مسالمْ لا يفعل ضجة في الحركة

ينساب هدوءً بين بيوت الجيران

يتنقل من تحت الاسوار الخشبية

حتى يتربع فوق سياج الدار

العقعق يخلق ضجة

ويعاكس سنجاب الغابة 

حتى يحمي اعشاش الافراخ

من عبث السنجاب

عقْعقْ اوربي يفعل ضجة في الصبح

ويلاحق سنجاب الغابة قرب العش

السنجاب يزقزق كالعصفور الخائف

يتسلق أشجار التفاح القطبية

هرباً من منقار العقْعقْ

لن يستيقظ!

سينام شتاء البرد القارص بالكامل

--

*  سلسلة جبال في أربيل

** مصيف في محافظة اربيل

6 / 12 / 2020

عرض مقالات:

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل