/
/
/
/

روحي تلوج يسمر .. منهه ليهه 

وضيم اللي عليها .. منهه ليهه 

سنة مرت حبيبي .. منهه ليهه 

شجاك وضيعت طولك عليه 

منذ عام .. عريان .. بعد انحسار امواج الذهول عني وانا احاول ان استجمع كل قواي لانهض بصعوبة من على الارض شيء في داخلي يقر ان ثمة شيئاً رهيباً قد حدث لا اقوى على الاقرار به او تصديقه ، لا ادري غير اني واضعة رأسي بين كفي احاول جاهدةً استذكار ما حدث كنت للتوِ ارفع ملابسك المبتلة ثمة عرق شديد قد انتابك لألبسك اخرى ترقرقت الدموع في عيني وانا أراك تحاول اغتصاب ابتسامة رقدت على شفتيك بصمت وعيناك تسبحان في التيه لتغمضهما وكانت هي الاغماضة الاخيرة! لا ادري ،، كيف التفت حولي وسط كل هذا الذهول؟ وانا لا اسمع ولا ارى الا احساسي بانفاسي اللاهثة احاول التقاطها عبثا ،، نعم وهذه اشباح رجال (الاسعاف) هرعوا لنجدتك بعد فوات الاوان..! اخذوك بعيدا عني، تحشرج الصوت بحنجرتي وتحجرت سحب الدموع في عيني لا استطيع استدرار الدموع البتة في هذه اللحظات ، كما لا استطيع استيعاب ما حدث ، ولا حتى التصور بأن كل شيء قد انتهى ...! وذلك يعني انني لن اراك ثانيةً توافد اناس كثيرون دخلوا البيت لا اكاد اميزهم اقدام ذاهبة واخرى عائدة ، من اين ؟ والى اين؟ اهذه هي الحياة؟ نعطيها من انفسنا فتبخل علينا عريان .. لقد عرفتك مناضلا عنيدا وثابتا ومحاربا باسلا صنديدا ازاء كل شيء يعد عدواً للحياة ، وما عهدتك يوما منحنياً بقامتك الشامخة لشيء كنت ومازلت اكبر من كل المناصب التي طالما عرضت عليك على مدى العمر ثابت الرأي والموقف قوي الشكيمة والارادة اين ذهبت قوة تلك الارادة؟ ازاء المرض اللعين ؟ وكيف استسلمت للموت الذي طالما هزمته في سوح النضال مع اعداء الحياة وكم حذرتك واستصرختك ان تكون حازماً مع المرض ، وكم خفت عليك من نفسك ولطالما خشيت يوما نحسا كهذا ! وكانت تلك الليلة ايذاناً بالعذاب الطويل توالت الايام بعدك حزينة وثقيلة وخلت الصباحات من اطلالة وجهك الوضّاء وصارت الدموع رقراقة وكم صرت استريح لصوات النائحات (ياصبح لاتوكف على الباب .. اهل الصبح ياصبح غياب ) ( حملي وگع ياهو اليشيله ،، فراگ الولف مابيه حيله) ايــــهٍ يا عريان ! ان التفكير فيك يطيحني الى بعيد البعيد متى يصبح ذلك قريبا؟ والتقيك وانظر الى عينيك آهٍ لو ان ايامي تحمل غير اسمك ! لعرفت كم من الوقت مر على فراقك ! لو ان الليالي تحتفل بغير وجهك لادركت ان هناك املاً ان احيا بدونك وهذه الاماكن كلها ولا احد يجلس امامي الا انت..  قالوا .. مسافر !! ستار العسل يخفي وراءه مر الحقيقة مر الفراق يا ابي وحبيبي وسندي ومعلمي ابكيك ياعريان كأنني لم ابك من قبل اتدري يا عريان بمحنة الفراق بكيت حتى تمزق قلبي اهٍ لو ان دموعي لا تثبتك في قلبي لعشتُ ابكي وابكي حتى تاتي لحظة نسيانك ..!

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل