/
/
/
/

سأحكي لهم عن حلم سرقوه من كبدي المعطوبة

تعقيبًا على انتفاضة تشرين2019 من سعودية محبة للعراق "نازل_آخذ_حقي"

لا يمكن لدموعي أن تستقر في عيني

دعوني إذًا أتذوق دمعة أم علي

أشم دخان قنبلة سال منها حلم صبي

أصبغ بدم الشهداء جدار الحرية فأكتب:

" بينما أنا حيٌ عندما أموت.. ادفنوني في بغداد** "

أيا عراق

أقبِّل جبين الصباح من شمسك

ما معنى أن يكون الألم أكثر مما ينبغي؟

يخدِّر العالم ثم يختفي في حدقة ميتة

العقل مصاب بالجنون

الصبر مشتعل شيبه

الإهانات تمشي بأقدام رخوة

والحب لزج بين رسائل العاشقين

مباح لو صمت الكلام

مباحٌ لو كسرت قلمي وبقيت كلمة واحدة

بيضاء ومضيئة

لامعة كنجمة من يرحلون

دافئة كنظرة ترتجف تحت جفن ميت

يودعهم ولا يودعني

ألمحه في كل صرخة علقت في الهواء

في حاجاتهم البريئة

في صفوفهم

في أعلام خطت بـ" الله أكبر"

في جسور تنام بسكينة على دجلة

يودعهم ولا يودعني

تقول أم الشهيد:

ستكتشف عوالم مجهولة في السماء.

يصغي بابتسامة ويقول:

سأحكي لهم عن حلم سرقوه من كبدي المعطوبة.

يودعهم ولا يودعني

تعرفني تلك المدينة وتترك في روحي ندوبا

لا شح في أرواح الشباب

لا هرم في أصواتهم

لا كدر في دمهم

مدرَّبون على الأبدية

من كل مكان سينهض ناجٍ من طوفانها

ليكون المدينة والحقل والجدول الصغير

نحن أعيننا العميقة

نسيم منتعش مرَّ على جلودنا

نحن خبايا الحكايات في أصوات الغرباء

نحن الظلال والشجرة

لحن القيثارة

وحجارة الزقورات

يودعهم ولا يودعني

أغلق أبواب القصيدة علي

أقيس حمى أحرقتني منذ أن أصبت ببغداد

أضمد رأسي وأقول له:

دعوني أحمل عنكم هذا العناء لليلة

لا شيء يحدث صدفة

هناك ملائكة طيبون أحاطوا بي

وجلبوا العراق كي ينام على وسادتي

أفكر: كيف سيكون العراق لو تحول إلى ساحة للرقص ليوم واحد؟

ماذا لو بقيت المقابر في عطلة لأسبوع

وكركر الأطفال حتى ناموا؟

ماذا لو تمددت أجسادنا في حديقة الأمة

وصمتنا نغازل النجوم

إيغالاً في رطوبة الروح

وتعانق أصابع طرية

حتى يعشوشب الماء

ويقبِّل التفاح أفواه الكادحين

ـــــــــــــــــــــــــــــ

*شاعرة وقاصة من السعودية

*أغنية تركية

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل