عائلة الرفيق الراحل علي عبد الرزاق المحترمون

بألم وحزن عميقين تلقينا نبأ وفاة الرفيق والشخصية الشيوعية والوطنية والاجتماعية علي عبد الرزاق حسين في موسكو بعد صراع مرير مع المرض.

برحيل أبي حسين فقدنا رفيقا مخلصا وفيا لحزبه ومبادئه وقيمه، مناضلا منذ بواكير شبابه في صفوفه، وتحمل مسؤوليات عدة في الوطن قبل مغادرته مضطرا، وكذلك في الاتحاد السوفيتي وروسيا الاتحادية.

فقدنا رفيقا طيب المعشر محبوبا، واسع العلاقات والصلات، ظل لصيقا بحزبه وهموم شعبه ووطنه، متطلعا، مثل غيره من المناضلين، الى سعادة شعبه وكادحيه واستقرار وطنه وتقدمه وازدهاره.

في هذه الخسارة المؤلمة نتقدم الى زوجته وعائلته ورفاقه وأصدقائه، والى اخويه العزيزين نوري عبد الرزاق والدكتور سعد عبد الرزاق، بصادق التعازي والمواساة، متمنين للجميع الصبر والسلوان والصحة والعافية، ولفقيدنا الرفيق علي عبد الرزاق جميل الذكر على الدوام.

المكتب السياسي

للحزب الشيوعي العراقي

٣١-٨-٢٠٢٢

 

      

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل