يُعرِب الشيوعيون العراقيون في كندا عن شجبهم وإدانتهم للهجوم الجبان على مقر محلية الحزب الشيوعي في النجف الأشرف، فجر هذا اليوم، الخامس من شهر شباط/2021 من قبل ثلة من المجرمين.

إنَّ هذا الاعتداء خرق فاضح للدستور والقانون العراقي، لذا نحمِّل القوات الأمنية في المحافظة مسؤولية فتح تحقيق جادّ، لكشف الجناة، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لبسط سلطة القانون، وإيقاف الممارسات التي تستهدف القوى المدنية الوطنية، التي تناضل من أجل ترسيخ أسس الدولة المدنية الديمقراطية، دولة المواطنة والمؤسسات والعدالة الاجتماعية، لا دولة المليشيات والعصابات المنفلتة التي عادلت جرائمها ما فعله أتباع النظام الصدامي البغيض.

عاش نضال الحزب الشيوعي العراقي

الخزي والعار للمعتدين الخارجين عن القانون

٥ شباط ٢٠٢٠

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل