تجمع العشرات من المتظاهرين في مدينة النجف عصر يوم الاثنين ٧ كانون الأول ٢٠٢٠ امام المستشفى الألماني في النجف، مطالبين بالكف عن المماطلة والتسويف في افتتاح المستشفى الألماني.

وأكد المتظاهرون على ضرورة افتتاح المستشفى لاستقبال المرضى، خصوصا وأنه قد تم الاعلان عن افتتاحه في بداية شهر تشرين الأول الماضي، ولكن لم يفتتح لوجود نية احالته الى الاستثمار لأحد احزاب الاسلام السياسي المتنفذة في الحكومة المحلية والمركزية.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل