/
/
/
/

طريق الشعب

صادقت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان التشيكي يوم 12 كانون الاول 2019 على قرار بشأن المعلومات الواردة عن الاوضاع الراهنة في العراق.

وأدان القرار الذي تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، "عمليات قتل وخطف المتظاهرين العزل وتهديد حرية التعبير"، مؤكداً على "حق العراقيين في تقرير مستقبل دولتهم بحرية تامة". وأعربت اللجنة عن "خشيتها على مصائر المتظاهرين مستقبلا وعلى التطور السياسي في البلاد"، فيما طالبت وزارة الخارجية ووزارة الدفاع في الجمهورية التشيكية ان "تتابعا للاحداث في العراق، وتقدما بانتظام معلومات عن التطورات هناك الى اللجنة الخارجية في مجلس النواب للجمهورية التشيكية". ودعت اللجنة بحسب قرارها "الخارجية التشيكية إلى زيادة الجهود الدبلوماسية وتطوير الحوار البناء مع حكومة جمهورية العراق بروح تقاليد السياسة الخارجية التشيكية في مجال دعم حقوق الانسان والمساعدة في تحسين الوضع الاقتصادي"، مؤكدة أن "ضمان الاستقرار والامن في منطقة الشرق الادنى وشمال افريقيا هو في مصلحة الجمهورية التشيكية".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل