/
/
/

عقدت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في قضاء الهندية بمحافظة كربلاء، أخيرا، ندوة صحية حول "الأمراض الانتقالية وطرق الوقاية منها"، ضيّفت فيها مدير المركز الصحي النموذجي في القضاء د. فريد عباس الدعمي، بحضور جمع من المهتمين في الشأن الصحي.
أدار الندوة الرفيق عبد الرزاق الجراح، الذي دعا في بدايتها الحاضرين إلى الوقوف دقيقة صمت حدادا لرحيل عميد الشعر الشعبي العراقي عريان السيد خلف.
بعد ذلك سلط الضيف الضوء على بعض الأمراض الانتقالية، مثل "التهاب الكبد الفيروسي"، الذي يراه من أخطر الأمراض الناتجة عن عدوى فيروسية، مشيرا إلى ان هناك أسبابا عدة للاصابة بالتهاب الكبد، وان هناك أنواعا مختلفة من الالتهابات التي تصيب هذا الجزء من جسم الانسان، منها التهاب الكبد الذي يحدث كنتيجة ثانوية للأدوية والسموم والكحول، والتهاب الكبد المناعي الذاتي الذي يصاب به الجسم عند قيامه بتكوين أجسام مضادة ضد أنسجة الكبد.
وتطرق د. الدعمي إلى التهاب الكبد (أ)، الذي يعد من الأنواع الاكثر شيوعيا، وينتقل عن طريق تناول الطعام أو الماء الملوث، والتهاب الكبد (ب) الذي ينتقل من خلال الاتصال مع سوائل الجسم المعدية الحاملة للفيروس، أو عن طريق استخدام الحقن الملوثة، أو استعمال شفرات حلاقة تعود لشخص مصاب بالفيروس.
وأوضح الضيف ان الاصابة بالتهاب الكبد الفيروسي قد تؤدي إلى الاصابة بالسرطان، وان اعراض هذا المرض لا تظهر في وقت مبكر، وهي في حالات كثيرة تظهر بعد أن يتمكن المرض من الإنسان، ما يصعب علاجه.
وتخللت الندوة مداخلات قدمها عدد من الحاضرين وعقب عليها د. فريد الدعمي بصورة ضافية.
وفي الختام وزعت منظمة الحزب شهادات تقدير على عدد من المؤسسات الثقافية والتربوية في القضاء، لدورها في نشر الوعي الثقافي بين الجماهير، وهي: نقابة المعلمين، "مؤسسة الإبداع الفكري والثقافي"، "البيت الثقافي" و"مؤسسة صدى الحق".
ـــــــــــــــــــــــــ
* المادة ارسلها الفقيد
قبل وفاته بايام

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل