/
/
/
/

طريق الشعب
يواصل طلبة وشباب انتفاضة تشرين نزولهم للشوارع في بغداد، وبقية المحافظات للتأكيد على استمرارية احتجاجاتهم السلمية، داعين الى تنفيذ مطالبهم المشروعة. فيما يواصل الموظفون، وقفاتهم الاحتجاجية في المحافظات، مطالبين بتسديد الرواتب، التي تأخر صرفها، لأكثر من أسبوعين.
وفي العاصمة بغداد، نظم أصحاب القمصان البيض، مسيرة احتجاجية، انطلقت صباح امس من امام وزارة التعليم العالي، وصولاً الى ساحة التحرير، مؤكدين على استمرار نزولهم الى الساحات، حتى تقديم قتلة المنتفضين الى المحاكمة ومحاسبة الفاسدين، واجراء انتخابات نيابية بصورة نزيهة وعادلة.
ورافقت المسيرة، قوة امنية فرضت اجراءات مشددة.
وفي بابل، نزل الطلبة للاسبوع الثاني على التوالي، للتأكيد على استمرارية الانتفاضة، والمطالبة بتنفيذ مطالبها المشروعة.
فيما شيع المئات من المنتفضين في محافظة البصرة، امس الاول، جثمان الشهيد عمر فاضل، مطالبين في محاسبة قتلة المتظاهرين.
جاء ذلك بعد فعاليات احتجاجية واسعة شهدتها المحافظة، رداً على محاولات ازالة خيم الاعتصام في ساحة البحرية. وواجه المنتفضون إجراءات امنية استخدم فيها الرصاص الحي، ومطاردات في الشوارع والازقة، لمنع وصولهم الى ساحة الاعتصام.
وشهدت محافظة ذي قار، تنظيم اعتصام مفتوح، للمطالبة في اقالة المحافظ، على خلفية استمرار الحكومتين المحلية والاتحادية في عدم الاستجابة لمطالبهم.
كما دعت تنسيقية الاحتجاجات في وزارة الصناعة والمعادن، الى “تظاهرة حاشدة صباح اليوم الاثنين، امام وزارة المالية للمطالبة بصرف الرواتب المتأخرة وتطبيق قرار مجلس الوزراء الخاص بمعالجة وضع اصحاب العقود والاجور”.
وشهدت بغداد ومحافظات اخرى، فعاليات احتجاجية حاشدة، نظمها موظفون من دوائر مختلفة، احتجاجاً على تأخر صرف رواتبهم؛ ففي العاصمة بغداد نظم عدد كبير من الموظفين، وقفة احتجاجية امام وازرة المالية، احتجاجاً على تأخر صرف الرواتب، كما شهدت محافظة البصرة فعالية مماثلة. الى ذلك، اعتصم عدد من موظفي دائرة صحة ذي قار، امام مبنى الدائرة، مطالبين بصرف الرواتب، واطلاق العلاوات والترفيعات.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل