/
/
/
/

تواصلت الاحتجاجات الجماهيرية الغاضبة في بغداد وعدد من المحافظات والمواقع المختلفة، مؤخراً، للمطالبة بتوفير فرص العمل وتحسين الخدمات وإقالة المسؤولين الفاسدين في، فيما تعرض المتظاهرين في محافظة ذي قار لاعتداء من قبل مسلحين أسفر عن اصابة ٤ متظاهرين في قضاء الفهود.

بغداد

وفي العاصمة، واصل عدد من المحتجين اعتصاماتهم أمام الدوائر الحكومية للمطالبة بتوفير فرص العمل وتحسين الواقع الوظيفي.

وذكرت المفوضية العليا لحقوق الانسان، في بيان تلقت “طريق الشعب”، نسخه منه، ان “فريق من قسم الرصد في المفوضية تابع استمرار الاعتصام السلمي الذي يقوم به عدد من حملة الشهادات العليا أمام مقر وزاره التعليم العالي والبحث العلمي، للمطالبة بتخصيص درجات وظيفية”، موثقة بحسب المعتصمين “عدم وجود استجابة حقيقية لمطالبهم المشروعة رغم اللقاءات التي جمعتهم بمسؤولي الوزارة”.

واضافت المفوضية بحسب بيانها، ان “فريق من المفوضية التقى بعدد من المهندسين اصحاب العقود والاجور اليومية الذين يعتصمون من مختلف محافظاتهم أمام مقر وزارة الكهرباء، حيث طالبوا بتثبيتهم على الملاك الدائم والعمل على إطلاق رواتب العقود والاجور اليومية المتأخرة لأكثر من ثمانية أشهر”.

تظاهرات في البصرة

من جانبها، شهدت محافظة البصرة تظاهرات احتجاجية للمطالبة بتوفير فرص العمل.

ونظم عدد من خريجي المجموعة الطبية، ضمن اختصاصات طب الاسنان والصيدلة والتمريض والمهن الصحية، وقفة احتجاجية امام مبنى دائرة الصحة للمطالبة بشمولهم في التعيين المركزي.

وأشار المحتج فرقد جاسم لـ”طريق الشعب”، إلى “مضي عام على تخرجهم ورغم ان استمارات التعيين الخاصة بهم صدرت منذ مدة طويلة ولكن اوامر المباشرة لم تصدر لغاية الان”، مؤكداً على “ضرورة الاسراع بإطلاق التعيينات الخاصة بهم واستثنائهم من شرط اقرار الموازنة وزجهم في العمل بالمؤسسات الصحية”.

فيما قطع عدد من المحتجين الطريق المؤدي الى محطة الغاز في الرميلة الشمالية، للمطالبة بكشف مصير ٧٠ درجة وظيفية من أصل ١٠٠ أطلقتها شركة غاز البصرة.

وقال المتظاهر عبد الحسن جاسم لـ”طريق الشعب”،” إن المتظاهرين يريدون معرفة مصير الاسماء التي قدمت للشركة لغرض التعيين بعد ورود انباء عن بيع الدرجات الوظيفية الى جهات متنفذة في المحافظة”.

اعتداء في ذي قار

في غصون ذلك، تعرض المحتجون في قضاء الفهود التابع لمحافظة ذي قار الى اعتداء من قبل مسلحين أسفر عن أصابه ٤ متظاهرين.

وكشف المتظاهر حمزة حسين لـ”طريق الشعب”، عن “قيام عشيرة قائمقام ناحية الفهود، بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين المطالبين بإقالة قائمقام الناحية، ما أسفر عن أصابه ٤ متظاهرين بجروح”، مبينا ان “المتظاهرون ردوا على ذلك الاعتداء باقتحام مبنى القائمقامية، وقطع الطرق الرئيسية في القضاء”.

يُشار ايضا الى ان العشرات من منتسبي فرع توزيع كهرباء محافظة ذي قار نظموا وقفة، امام مقر الدائرة احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم للشهر الماضي، مطالبين بعدم تكرار الامر مجدداً.

تظاهرات في واسط

وفي سياق الاحتجاجات الشعبية، تظاهر العشرات من المواطنين في مدينة الكوت مركز محافظة واسط، امام مديرية تربية المحافظة، للمطالبة بتعيين مدير لها من خارج إطار منظومة المحاصصة الطائفية.

وبين المتظاهر عزيز حسين لـ”طريق الشعب”، ان “التظاهرة جاءت بعد تقديم مدير التربية الحالي منعم صادق طلباً لوزارة التربية لأحالته على التقاعد”، مؤكداً “رفض المتظاهرين تكليف أحد المعاونين الحاليين بالمنصب في حال الموافقة على طلب المدير الحالي”.

من جهتهم، تظاهر العشرات من المواطنين في ناحية شيخ سعد، للمطالبة بإقالة مدير الناحية وتوفير الخدمات.

وافاد المتظاهر احمد عبد المنعم، في حديث لـ”طريق الشعب”، بأن “التظاهرة جاءت بسبب استمرار تردي الواقع الخدمي في الناحية، وتفشي البطالة”، مطالباً بـ”اعادة النظر في التعينات الاخيرة في مديرية كهرباء الناحية والتي استفردت بها جهات حزبية متنفذة”.

الديوانية والسماوة

الى ذلك، رفض محتجون في محافظة الديوانية، اعادة افتتاح مبنى ديوان المحافظة.

وقال مراسل “طريق الشعب”، ميعاد القصير، ان “عدد من المحتجين أشعلوا الاطارات امام مقر الديوان رفضا لإعادة افتتاح المبنى المغلق منذ انطلاق الانتفاضة في العام الماضي”.

واضاف القصير ان “اهالي قضائي الحمزة الشرقي وال بدير نظموا تظاهرات احتجاجية للمطالبة بتحسين الخدمات والقضاء على الفساد، واكمال المشاريع المتلكئة في مناطقهم وخاصة المدارس”.

وفي أثناء ذلك، تظاهر عدد من موظفي معمل اسمنت السماوة احتجاجا على عدم صرف مستحقاتهم.

ودعا الموظف في المعمل، حسين جبير، الحكومة المركزية ووزارة الصناعة الى “فسخ عقد استثمار المعمل، الذي شهد انهيار بعد احالته للاستثمار منذ ٤ اعوام، ولم يشهد اي تطور في معدلات وخطوت الانتاج، فضلا عن التلكؤ في صرف مستحقات الموظفين من الرواتب والضمان الصحي”، مبيناً ان “احاله المعمل للاستثمار ترك مئات الفنيين بدون عمل، ونقل القسم الاخر لوزارات اخرى للعمل في اختصاصات اخرى”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل