شيوعيو ديالى يحتفلون
عبد الكريم جعفر الكشفي
على متنزه "بين الجسرين"، اقامت محلية الحزب الشيوعي العراقي في ديالى احتفالا كبيرا بذكرى تأسيس الحزب، حضرها جمع كبير من اعضاء واصدقاء الحزب الشيوعي في محافظة ديالى.
بدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الحزب الشيوعي العراقي وشهداء الحركة الوطنية، بعدها القى ثامر حميد سكرتير محلية ديالى كلمة المحلية قال فيها: نحتفل اليوم بولادة حزب الفقراء المعدمين حزب الشعب، الذي اوجدته ظروف الفقر والحرمان، وليقود النضال الوطني من اجل الحرية والكرامة.
بعدها القى الشاعر المربي الكبير ظاهر شوكت قصيدة جميلة استذكر فيها المناضل مجيد محسن السعدي، ثم قدمت الطفلة فاطمة رؤوف قصيدة رائعة، والقى الشاعر خالد البهرزي قصيدة ، والقى الشاعر عبد الرحمن الصافي قصيدة شعبية.
وبعد الشعر قدم مجموعة من شباب الحزب مسرحية بعنوان (انتخبوا مرشحكم).
وتوالت عدة برقيات تهنئة، من اتحاد ادباء ديالى، وجمعية المصورين، ونقابة الصحفيين، واتحاد عمال ديالى وعدد كبير اخر من برقيات التهاني، وقدم المربي الكبير فؤاد البهرزي مساهمة جميلة تغنت بالحزب وامجاده ومواقفه.
وبعدها قدم عدد من طلاب معهد الفنون الجميلة مسرحية حول الارهاب نالت استحسان الجميع، واختتم الحفل بوصلات غنائية قدمها عدد من مطربي وفناني ديالى.
**********

ميسان.. احتفال كبير بذكرى التأسيس
طريق الشعب
على حدائق النجماوي وسط مدينة العمارة، اقامت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في ميسان احتفالها الفني الثقافي بمناسبة الذكرى الرابعة والثمانين لتأسيس الحزب يوم السبت.
وإلى جانب حشود المحتفلين، حضر الاحتفال الرفيق د. ايوب عبد الوهاب، عضو المكتب السياسي للحزب.
ابتدأ الحفل الرفيق شهدي الشرع مرحبا بالضيوف وداعيا الحضور الى الاستماع للنشيد الوطني العراقي ومن ثم دعاهم الى الوقوف دقيقة صمت حدادا على ارواح شهداء الحزب والوطن، بعدها القى الرفيق سلام عبد الكريم كلمة اللجنة المحلية للحزب الشيوعي في ميسان وجاء فيها " في 31 من اذار 1934 ولد الحزب الشيوعي العراقي من رحم مجتمعنا مدافعا عن مصالح الشعب والوطن ومجسدا طموحات وتطلعات العمال والفلاحين وسائر شغيلة اليد والفكر , ومكافحا لتحقيق الاستقلال والسيادة الوطنية والديمقراطية وبناء الدولة المدنية دولة المواطنة والعدالة الاجتماعية ولإنضاج شروط انعتاق المواطن العراقي من كل قيود الاستغلال والقهر".
بعد ذلك بدأت فقرة الشعر حيث اعتلى المنصة كل من الشاعر الكبير ابو حكيم والشعراء علي حسون، سلام شندي، سلام البهادلي، كرار الاسدي وعلي عباس. فرقة الطليعة للعروض المسرحية ساهمت في الحفل بمسرحة سياسية ساخرة اسمها "المطار" نالت استحسان الجمهور، بعدها جاءت فقرة الغناء حيث اطرب الجمهور الفنان رضا الساهر بأغنية وطنية من كلمات الشاعر الكبير الرفيق عبد الإله منشد.
وتخلل الحفل تكريم عدد من الفنانات والفنانين والناشطين الذين ساهموا في انجاح الحفل بدروع مقدمة من اللجنة المحلية، واختتم الحفل الفنان حمزة الخزعلي وفرقته الموسيقية التي امتعت الحضور بالأغاني الوطنية.
وكانت قاعة الاحتفال قد زينت بالورود والمعارض الفنية لبعض الفنانين والفنانات، ومعرضا فوتوغرافيا وآخر للكتاب.
*********

في كركوك.. الشيوعيون واصدقاؤهم احتفلوا بالعيد
طريق الشعب
احيت محليتا كركوك للحزب الشيوعي العراقي والحزب الشيوعي الكردستاني في يوم الخميس الماضي حفلا بهيجا في مناسبة الذكرى الـ84 لتأسيس الحزب على حدائق ام الربيعين.
توافد الشيوعيون وانصارهم واصدقاؤهم و عوائل الشهداء والمناضلين البيشمركة الى مكان الاحتفال وبحضور الرفيق بابا علي الجباري عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكردستاني وعبدالرحمن مصطفى محافظ كركوك السابق ومرشحي قائمة الشيوعين وممثلي الاحزاب السياسية ودوائر الدولة ونخب من الادباء والشعراء والفنانين ومنظمات المجتمع المدني وشخصيات وطنية وعشائرية.
بدأ الحفل بالترحيب بالحاضرين من الضيوف الكرام من قبل عريف الحفل الرفيق جمال الجاف، الذي طلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت اجلالا واكراما لشهداء حزبنا الابرار وشهداء الحركة الوطنية. بعدها القى الرفيق دلير محمد شريف عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكردستاني كلمة جاء فيها نحتفل اليوم بذكرى تأسيس حزبنا المناضل وهو يغذ السير طوال 84 عاما في مسيرته النضالية وقدم الالاف من الشهداء الذين سقوا بدمهم ارض الوطن ولايزال مواصلا درب النضال من اجل تحقيق اهدافه بالوطن الحر والشعب السعيد
بعد ذلك جاءت كلمة اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي القاها الرفيق فهمي صبحي عضو اللجنة المحلية جاء فيها: نحتفل كل عام بهذه المناسبة السعيدة التي تمثل ربيعا للحركة الوطنية التي قلبت موازين القوى لصالح الكادحين من العمال والفلاحين وشغيلة اليد والفكر، واستطرد قائلا ان ما يمر به بلدنا في هذا الظرف الصعب والنضال من اجل بناء الدولة على اساس المواطنة وانهاء المحاصصة الطائفية الاثنية، واشار الى تحالف الشيوعيين العراقي والكردستاني بالدخول في قائمة واحدة وخوض الانتخابات لها ساحتها الوطنية والطبقية. ودعا المواطنين الى الوقوف الى جانبها.
كما القى عماد احمد سعيد الداودي كلمة التيار الديمقراطي.
بعدها جاءت الفقرة الفنية التي غنى فيها المطربون صديق شيرا وطاهر جباري ونهاد كنجي، وصلات غنائية جميلة على انغام فرقة ئازادي الموسيقية.
*******

في الكوفة.. الشيوعيون أحيوا ذكرى تأسيس حزبهم
امير شربه
نظمت منظمتا الكوفة والعباسية في محلية الحزب الشيوعي العراقي بالنجف، عصر يوم الخميس الماضي، حفلا بمناسبة الذكرى الـ 84 لتأسيس الحزب.
الحفل الذي أقيم أمام مقر الحزب في الكوفة، أبتدأ بالنشيد الوطني العراقي ثم الوقوف دقيقة حداد على ارواح شهداء الحزب والحركة الوطنية العراقية.
بعدها القت الرفيقة سهاد الخطيب عضو اللجنة المركزية ومرشحة الحزب الشيوعي في تحالف سائرون كلمة الحزب في المناسبة. من ثم قصيدة للشاعر يحيى جعفر دعا فيها المواطنين الى ضرورة المشاركة في الانتخابات واختيار الشخص المناسب والكفوء والنزيه. بعدها ردد الحضور ( سنمضي سنمضي الى ما نريد وطن حر وشعب سعيد ) ليكون مسكا للختام .
وقد ادار الحفل الرفيق الدكتور نعيمه ياسين الفتلاوي عضو اللجنة المحلية ومرشح الحزب ايضا ضمن سائرون. وعلى هامش الاحتفال تم توزيع نسخ من برنامج تحالف سائرون على المواطنين والحديث معهم عن التحالف وضرورة المشاركة في الانتخابات ومحاولة انقاذ البلد من حالة الضياع هذه.
*********

احتفال شيوعي في سوق الشيوخ
عامر مالك
بحضور جماهيري واسع في قضاء سوق الشيوخ بمحافظة ذي قار وعلى قاعة مركز الشهيد فرقد الحسيني الثقافي يوم الجمعة الماضي، وفي مناسبة الذكرى الـ 84 لميلاد الحزب الشيوعي العراقي اقيم حفل خطابي وفني كبير.
ابتدأ الحفل بالنشيد الوطني والوقوف دقيقة صمت استذكارا لأرواح شهداء العراق والحركات الوطنية، ألقيت بعدها كلمة الحزب من قبل سكرتير المنظمة الرفيق شامل كاظم.
ثم قدمت المنظمة درع التقدير إلى الرفيقة هيفاء الامين قدمه لها سكرتير محلية الناصرية للحزب، الرفيق عبد الرضا الزهيري، ثم قدم مجموعة من الشعراء قصائدهم كما قدمت فرقة جذور الطيب عرضا مسرحيا.
ثم اختتم الحفل بنشيد سنمضي سنمضي إلى ما نريد وطن حر وشعب سعيد.
****

حفل بالذكرى في ناحية الفجر
وسام مهدي حميد
أقامت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في ناحية الفجر بمحافظة ذي قار، حفلا خطابيا فنيا بالذكرى الـ 84 لميلاد الحزب أمس، امام مقر الحزب وسط المدينة.
ابتدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم الوقوق دقيقة صمت حدادا على شهداء الحزب الشيوعي العراقي وشهداء الحركة الوطنية.
بعدها القى الرفيق فوزي خضير عضو محلية الناصرية سكرتير منظمة الفجر كلمة الحزب.
ثم كلمة التيار الديمقراطي القاها الأستاذ طالب لطيف، وبعدها تحدث الرفيق شهيد الغالبي مرشح تحالف سائرون في كلمة عن بدايات نشأة الحزب.
ثم جاء دور الشعر حيث صدحت حناجر الشعراء احتفاءً بالمناسبة والحزب والشهداء وهم كل من لطيف العائدي وكريم جهاد ومسلم عبدالله الزرفي ومطشر كريم وحسن شاكر الخفاجي.
ثم اختتم الحفل بمعرض فني يجسد شهداء وتضحيات الشيوعيين للطالبة زهور ماجد داخل نال استحسان الحضور.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل