/
/
/
/

طريق الشعب

ألقت جينين بلاسخارت مبعوثة الأمم المتحدة إلى العراق، يوم أمس، كلمة في شأن الأوضاع في العراق، خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي في نيويورك بهذا الشأن.

وقالت بلاسخارت، إنه "يجب الاعتراف بانتهاكات حقوق الانسان التي يتعرض لها العراقيون و‏‎على الدولة حماية المتظاهرين ومحاكمة مرتكبي الانتهاكات"، مبينة أن "‏‎هناك مجموعات مسلحة خارج نطاق الدولة العراقية تمنع العمل بصورة طبيعية حيث أن الصورة الأمنية في العراق معقدة والجماعات المسلحة منتشرة في الشوارع "، مطالبةً "بحل المجموعات المسلحة غير الشرعية في العراق".

واضافت أن "‏‎التظاهرات في العراق لم تحصل في عشية وضحاها ولن تحل بلحظة، ومشاركة النساء في التظاهرات غير مسبوقة في العراق"، لافتة الى ان "‏‎على كل طرف سياسي العمل على استعادة ثقة الشارع العراقي"، مبينة ان "‏‎إصلاح النظام العراقي من الفساد ضروري لتحقيق حياة أفضل".

واكدت أن "المصالح الحزبية الخاصة تعيق نجاح العراق"، مشددة على أنه "‏‎لا يمكن تجاهل تهديد الإرهاب في العراق وان داعش يحاول التصعيد".

وزادت بلاسخارت: "يجب تعزيز سيادة القانون وفرص الحل في العراق تضيق اكثر فاكثر"، مبينة أن "فترة 15 يوما لتسمية بديل لعلاوي غير كافية للتوصل الى اتفاق سياسي"، مطالبة "البرلمان بالانتهاء من قانون الانتخابات في أسرع وقت ممكن".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل