بغداد – طريق الشعب

اعلن معتصمو منطقة المعامل، شرقي بغداد، فض اعتصامهم، بعد تعهد من قبل رئيس مجلس الوزراء، بتنفيذ مطالبهم، الا انهم اكدوا عودتهم الى الاعتصام في حال لم تتحقق مطالبهم خلال 30 يوما.

في اثناء ذلك يستمر اهالي منطقة سبع قصور (شمال شرقي بغداد)  والاحياء المجاورة لها، بالإضافة الى منطقة سبع البور (شمالي بغداد)، في اعتصاماتهم، الى حين تحقيق مطالبهم الخدمية.

وقد وجه رئيس الوزراء، حيدر العبادي، امس الثلاثاء، الجهد الهندسي بتنفيذ حملة إعمار سريعة في مناطق الشعب والغدير وبغداد الجديدة، والتركيز على منطقة المعامل، شرقي العاصمة.

مطالب جاهزة للتنفيذ

وقال عضو اللجنة التنسيقية لتظاهرة منطقة المعامل، وعضو الوفد المفاوض، علاء كاطع الفريجي، لـ"طريق الشعب"، "مساء الاثنين توجه وفد لمقابلة رئيس الوزراء حصرا، وبحضور الامين العام لمجلس الوزراء، مهدي العلاق، وضم الوفد عددا من وجهاء منطقة المعامل، اضافة الى رجال دين، الى جانب الى اللجنة التنسيقية للتظاهر والاعتصام"، مشيرا الى ان "الوفد  طرح امام رئيس الوزراء، المطالب التي قدمت من قبل متظاهري منطقة المعامل، وشرحوا ما تعانيه المنطقة من نقص في الخدمات الصحة والتعليمية".

وأضاف الفريجي، ان "رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، ابلغ الوفد، ان ورقة المطالب جاهزة للتنفيذ، وستتم دراستها في جلسة مجلس الوزراء المقرر انعقادها يوم الثلاثاء. اضافة الى انه وعد بتنفيذ بعض المطالب مباشرة عن طريق امانة بغداد ومحافظة بغداد والتي من ضمنها اكساء الشوارع وبعض المشاريع التي نسبة انجازها 80 في المائة".

مهلة 30 يوما

واردف الناشط المدني، قائلا "بعد الانتهاء من الاجتماع توجه الوفد المفاوض الى مكان الاعتصام، وعمل على فض الاعتصام ليلة الاثنين الساعة 10 ليلا، وتمت قراءة بيان على المعتصمين والمتظاهرين من ابناء المنطقة، جاء في مضمونه انه تمت الموافقة على ورقة مطالب اهالي المعامل، وفي حالة عدم التنفيذ المطالب خلال فترة اقصاها 30 يوما سوف يخرج المتظاهرون مرة ثانية الى التظاهر والاعتصام".

ونبه الفريجي، الى ان "هناك بعض المطالب التي لا تحتاج الى تشريع او اصدار قانون جديد وعد ريس الوزراء بالتنفيذ المباشر، اما بخصوص المطالب الاخرى التي تحتاج الى تشريعات التي منها تحويل المنطقة الى قضاء الذي تم التصويت عليه من قبل مجلس المحافظة ولكن تحتاج الى مصادقة رئاسة الوزراء وايضا يحتاج الى تخصيصات مالية، وعد رئيس الوزراء بدراسته خلال هذه الفترة".      

وكان رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، قد اكد، مساء الاثنين، خلال لقائه وفدا من منطقة المعامل، ان حكومته تعمل على تحقيق مطالبهم المشروعة، مشيرا الى انه اصدر التوجيهات لمحافظة بغداد وامانة بغداد ومسؤولي الدوائر البلدية ببذل اقصى جهد لتلبية الخدمات.

اعتصام سبع قصور

وبخصوص اعتصام اهالي منطقة سبع قصور، شمال شرقي بغداد، قال احد منسقيها، جليل ابراهيم الجشعمي، لـ"طريق الشعب"، ان "الاعتصام لا يقتصر على اهالي منطقة سبع قصور، وانما هناك اربع مناطق مشتركة فيه وهي منطقة سبع قصور وحي الراية وحي الزهراء ومنطقة الغرير، وهذه المناطق تقع في رقعة جغرافية واحدة، لذا شاركت في اعتصام واحد".

واشار الى ان "الاعتصام بدأ يوم 25 واليوم هو الثالث لاعتصام هذه المناطق، الذي تمركز في حي اور عند شركة النقل البري"، نافيا "اي مضايقات من الاجهزة الامنية التي تبدي تعاونها مع المعتصمين".

وتابع الناشط المدني، "حتى الان لم يحصل اي لقاء مع وفد من الحكومة. فقط هناك لجنة من مفوضية حقوق الانسان، تسلمت مطالبنا ووعدتنا خيرا وذهبت"، لافتا الى "ابرز مطالبا هو تغيير جنس الارض من زراعي الى سكني، اضافة الى استكمال شبكة المجاري الخاصة لتصفية مياه الامطار واكساء وتبليط الشوارع الرئيسة والفرعية".

ونبه الجشعمي، الى ان "اعتصام المناطق الاربعة مفتوح، حتى حضور وفد من رئاسة الوزراء للتفاوض مع المتظاهرين، وتحقيق جميع مطالبهم".

تظاهرات سبع البور

وفي منطقة سبع البور، شمالي بغداد، قال الناشط المدني واحد المتظاهرين، سعد عبود علي سعد الساعدي، "حتى الان لا توجد اية مستجدات حول تظاهرة سبع البور، ولكن يوم الاثنين وصلنا كتاب من رئاسة مجلس الوزراء، دعا اللجنة التنسيقية الى التفاوض حول مطالب المتظاهرين وفتح شارع التاجي. ووعدونا ان وفدا برئاسة مدير مكتب رئيس الوزراء، علي العلاق، سيلتقي بوفد من المتظاهرين (امس)".

حملة اعمار سريعة

الى ذلك، قال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "العبادي وجه الجهد الهندسي لوزارة الإعمار والإسكان والبلديات وجهد محافظة بغداد وبلديات الشعب والغدير وبغداد الجديدة بالقيام بحملة شاملة وسريعة تتضمن قص الشوارع وردم المستنقعات وازالة الانقاض والمخلفات والقمامة بشكل سريع".

وأضاف أن "التوجيه تضمن "تقسيم منطقة المعامل الى اربعة قواطع تتولى كل جهة تنفيذ ما يتعلق بها وتوجيه دائرة توزيع كهرباء الرصافة لإصلاح الاعطال وغيرها من الاعمال".

وفي السياق، وجه محافظ بغداد عطوان العطواني، الدوائر والمديريات المعنية بعقد اجتماع عاجل لمناقشة الخطط الخدمية والعمل بموجب توجيهات رئيس الوزراء حيدر العبادي المتمثلة بإقامة الحملات الخدمية في مناطق أطراف بغداد.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل