/
/
/
/

تعرب شبكة العلماء العراقيين في الخارج (نيسا) عن تضامنها ودعمها للتظاهرات السلمية التي اندلعت مطلع الشهر الجاري في عدد كبير من محافظات العراق مطالبة بتوفير فرص العمل والخدمات وبإجراء تعديلات دستورية ووزارية.

كما تشجب نيسا كل اشكال العنف والقمع، وتعتبر هذه الاعمال تجاوزا عن الأطر الدستورية والأخلاقية والإنسانية وانتهاكا لأبسط حقوق الانسان، وتحمل الحكومة العراقية الراهنة المسؤولية كاملة وتدعو الأجهزة الأمنية الوطنية للحفاظ على سلامة وحماية المواطنين والممتلكات الحكومية والأهلية.

وتطالب نيسا الحكومة العراقية لغرض تجنيب شعبنا المخاطر الدموية الاستجابة لأهداف المتظاهرين والقوى الوطنية وطلبة الجامعات والمدارس في التغيير الحقيقي نحو وضع سياسي واجتماعي جديد يؤمن للشعب العيش الكريم، بضمن دولة المواطنة والديمقراطية والتي ليس فيها مكان للفساد والفاسدين وتدار من قبل حكومة تضم شخصيات كفؤة ومعروفة بقدراتها وخبرتها.

وتؤكد نيسا على استعدادها للمساهمة في إعادة بناء التعليم على أسس متطورة وتوفير الدعم للمطالب الإصلاحية للطلبة والتدريسيين والتربويين والعلماء العراقيين ومنها الحفاظ على مجانية التعليم والمنحة الطلابية وتخفيض أجور الدراسة في الكليات الاهلية، بالإضافة الى تحسين المناهج وطرق التعليم والتعلم واستقلالية الجامعات وبناء المدارس ووضع الشخص المناسب في المكان المناسب.  

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل