/
/
/
/

نفتخر بكم..وتنحني الهامات لتضحياتكم....ويتعطر كل الوطن بعبير دمائكم.. أنتم الذين أثبتم للعالم أجمع أن شعبنا العراقي شعب حي، لا يساوم على تاريخه وحاضره..مثلما لا يساوم على كرامته، لقد أعدتم للعراق هيبته، وتحديتم بصلابة الشجعان كل عنجهية النظام الحاكم، وبرهنتم للعالم أجمع، أن الشباب العراقيين هم القادرون الوحيدون على قلب سفينة الحكام بالنضال السلمي ألمطلبي، وبهذا راحت صورة المنتفض العراقي تتضح بشكل جلي لكل العالم، كم هو صادق وجرئ حين يقول (سلمية) رغم ما يتعرض إليه من تعسف مقيت من قبل النظام المتشبث بقيادة البلاد نحو الهاوية.

شبابنا البواسل


دماؤكم الزكية خضبت أرض وطننا، مثلما روت شجرة الحرية التي ظن البعض من أنها يبست وجفت جذورها، وقد أعادت للإنسان العراقي كرامته، وأشعلت في صدور الحكام نيرانا من الغضب والحقد والكراهية، فجن جنونهم وهم يشاهدون جموعكم تتحدى رصاصهم وقنابلهم بمفردة واحدة (سلمية) من أي معدن صقلتم أيها الشجعان؟ انتم أبناء دجلة والفرات وطينهما الحري، أنتم نسائم أهوار الجنوب وشموخ جبال كردستان، لقد منحتم شعبكم العراقي فخرا وعلوا تجاوز ما منحته أجيال سابقة لكم.

شبابنا الأبي


نفرح لكم وبكم، وتمتلئ أرواحنا بغبطة حد ذرف الدمع ونحن نراكم بكل عزم الشباب تتواصلون في اعتصامكم، وتذللون الصعاب التي تواجهكم بكل ما تحملون من قوة العزم لمواصلة ما ترغبون به، لأن المستقبل لكم ولأجيالكم القادمة، فأنتم الأمل الذي بدونه لا تعني الحياة لوطنكم غير الذل والهوان، احرصوا على وطنكم، وارسموا مستقبله بالصورة الجميلة التي ترونها تليق به، فهو أمانة بأعناقكم، لأنكم الأمل والمستقبل لبلادنا

اللجنة التنفيذية
لرابطة الأنصار الشيوعيين العراقيين
اربيل 27 تشرين الأول 2019 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل