/
/
/
/

شيوعيو ديالى يحتفلون بذكرى ثورة تموز

محمود العزاوي

في مناسبة الذكرى الـ 61 لانطلاق شرارة ثورة 14 تموز المجيدة، أقامت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في محافظة ديالى، حفلا جماهيريا حضره جمع من الشيوعيين وأصدقائهم.

الحفل الذي اقيم في "كازينو الزهاوي" المطل على "نهر خريسان" بمركز مدينة بعقوبة، استهله سكرتير اللجنة المحلية الرفيق ثامر حميد بكلمة في المناسبة، أعقبه الرفيق سعيد الشفتاوي بقراءة مختارات من أبيات شعرية للشاعر الكبير مظفر النواب، يجسد فيها الثورة المجيدة.

وكانت لمدير الحفل الرفيق علي الورد إسهام بقصيدة شعرية، حيث ألقى باقة من قصائد الشاعر الكبير الراحل عريان السيد خلف.

كذلك كان للغناء حضور في الحفل. إذ قدم الرفيق محمد المهاجر وصلة غنائية وطنية، تلاه المطرب الرفيق كريم الساري بأداء عدد من الأغنيات الوطنية.

وأسهمت طفلة من بنات أحد الشيوعيين الحاضرين، في توزيع حلوى المناسبة على الحاضرين الذين صدحت حناجر البعض منهم بالأهازيج الحماسية.

***********

في واسط.. احتفال بذكرى ثورة تموز

طريق الشعب

اقامت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في محافظة واسط، السبت الماضي، حفلا جماهيريا في مناسبة الذكرى الـ 61 لقيام ثورة 14 تموز المجيدة.

حضر الحفل الذي اقيم على قاعة الإدارة المحلية وسط مدينة الكوت، جمهور كبير من الشيوعيين وأصدقائهم ومحبيهم من المثقفين والناشطين والمواطنين.

مدير الحفل الشاب همام قباني، استهل تقديمه بكلمة تناول فيها الثورة ومنجزاتها التقدمية، مشيرا إلى دور الأحزاب الوطنية، وفي مقدمتها الحزب الشيوعي العراقي، في الثورة، وما قدمه الشيوعيون من تضحيات جسام في سبيل حماية الثورة ومنجزاتها.

واستذكر مدير الجلسة شهداء الحزب والحركة الوطنية، داعيا الحاضرين إلى الوقوف دقيقة صمت لذكراهم، ثم إلى الاستماع للنشيد الوطني.

بعد ذلك ألقى سكرتير اللجنة المحلية الرفيق فتاح طه، كلمة الحزب في المناسبة، التي استعرض فيها الدور الذي لعبه الشيوعيون مع بقية الاحزاب الوطنية المنضوية تحت لواء جبهة الاتحاد الوطني المنبثقة مطلع عام 1957، وبالتعاون مع تنظيم الضباط الاحرار، في انطلاق شرارة الثورة واستمرارها، مبينا أن "ما تحقق خلال فترة حكومة الرابع عشر من تموز، عجزت عن تحقيقه سائر الحكومات التي تعاقبت على سدة الحكم".

ودعا سكرتير اللجنة المحلية في الكلمة إلى استخلاص الدروس من نجاح الثورة، والوقوف عند اسباب إجهاضها.

وكانت لتجمع القوى المدنية كلمة ألقاها السيد سجاد سالم، وشدد فيها على أهمية الدروس التي قدمتها ثورة تموز، والمنجزات التي تحققت عبرها، لافتا إلى أن وحدة القوى المدنية تمثل صمام أمان للنهوض ببناء الوطن واعماره.

وتخللت الحفل فقرات منوعة، بضمنها أنشودة بعنوان "صناع الجمال" قدمتها "فرقة ماجد المدرس"، وقراءات شعرية أسهم فيها كل من الشعراء سعد الواسطي، رضا زكي، ياسر العطية والشاعرة نور الزهراء حسان.   

***************

في الشطرة - الشيوعيون يحيون ذكرى تأسيس الجمهورية

علي الجابر

احتضن مقر اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في قضاء الشطرة بمحافظة ذي قار، مساء الأحد الماضي، ندوة استذكار حول ثورة 14 تموز 1958، في مناسبة الذكرى الـ 61 لانطلاقها.

الندوة التي حضرها جمع من الشيوعيين وأصدقائهم، تحدث خلالها الأستاذ حيدر حنون العتابي عن الأسباب التي استدعت قيام الثورة، والنتائج والإنجازات التي تحققت على ضوء ذلك، فضلا عن الهجمة التي تعرضت لها الثورة عام 1963 على أيدي القوى الرجعية الحاقدة.

ودارت بين مقدم الندوة والحاضرين، حوارات حول المسألة الفلاحية، وقوانين الإصلاح الزراعي التي سنتها حكومة الثورة.

وخلال الندوة ألقى عضو مكتب اللجنة المحلية، الرفيق مزعل عذيب، كلمة في المناسبة، وأخرى قرأها الرفيق شمخي الجبوري باسم الاتحادات والنقابات، فضلا عن قصيدة وطنية ألقاها الشاعر خضير العكيلي.

هذا وكان مقر اللجنة المحلية قد استقبل صباح اليوم ذاته، العديد من المهنئين في مناسبة حلول ذكرى الثورة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل