/
/
/
/

طريق الشعب
جدد الموظفون الاداريون العاملون في دوائر صحية في عدد من المحافظات، امس الاحد، تظاهراتهم، احتجاجا على عدم تنفيذ مطالبهم التي عرضوها في تظاهرات سابقة، فيما شهدت العاصمة بغداد ومحافظات أخرى، تظاهرات مطلبية، نظمها خريجون عاطلون وعمال اجر يومي ومحاضرون معلمون.

وكان الموظفون الاداريون في دوائر صحة بغداد والمحافظات، نظموا في (10 آذار) تظاهرة مركزية امام مبنى الوزارة، وسط العاصمة للمطالبة بذات المستحقات.

النجف: حقوق مسلوبة

نقل مراسل "طريق الشعب" في محافظة النجف، منصور رزاق، ان تظاهرة نظمها صباح امس، عدد من الموظفين الإداريين والمحاسبين والمهندسين العاملين في الدوائر الصحية، وتحديدا من منتسبي مستشفى السجاد والقطاع الصحي في العباسية، للمطالبة بحقوق "مسلوبة" وزيادة مخصصات الخطورة ورفع التسكين الوظيفي.

الديوانية: رفع التسكين

كما نظم العشرات من موظفي الكوادر الإدارية في صحة محافظة الديوانية وقفة احتجاجية داخل مبنى رئاسة الصحة للمطالبة بزيادة المخصصات المالية للخطورة من 30 في المائة الى 80 في المائة.
وقال أحد منسقي الوقفة الاحتجاجية علي الكرعاوي، لإذاعة محلية، إن هذه الوقفة الاحتجاجية تقام لمدة ساعة واحدة ولمدة يومين احتجاجا على عدم الاستجابة إلى مطالب الكوادر الإدارية من قبل الحكومة المركزية ووزارة الصحة بعد تنظيمهم ثلاث تظاهرات في الديوانية وبغداد، مشيرا الى ان مطالب المتظاهرين تشمل أيضا رفع التسكين وعدم التمييز الوظيفي بين منتسبي الصحة.

المثنى: تحسين الرواتب

وفي محافظة المثنى، نظم عدد من الموظفين الاداريين في الصحة، وقفة احتجاجية أمام مبنى دائرة الصحة، للمطالبة بزيادة مخصصات الخطورة ورفع التسكين عن الملاكات الإدارية، وتحسين رواتبهم اسوة بباقي زملائهم في وزارة الصحة.
وقال أحد المشاركين في الوقفة محمد جبار، في تصريح صحفي، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان وقفتهم تهدف للمطالبة بشمولهم بالمخصصات الممنوحة لباقي موظفي الدولة، مشيرا إلى أن الوزارة منحت مخصصات لشرائح فيها دون آخرين.
وأضاف أن وقفتهم التي تمت بالتنسيق مع زملائهم في محافظات أخرى تهدف لإيصال صوتهم بشكل موحد إلى الجهات المعنية بتلك المطالب.

ذي قار: تلويح بالتصعيد

وفي ذي قار، شهدت تظاهرة مماثلة، امام مبنى الدائرة وسط مدينة الناصرية للمطالبة بزيادة مخصصات الخطورة وكذلك رفع التسكين عن الملاكات الادارية وعدم التمييز بين ملاكات الوزارة.
وقال احد منظمي التظاهرة مرتضى عبد الحسين، ان التظاهرة تأتي بعد مرور شهر على وعود وزارة الصحة بالاستجابة الى مطالبهم في لقاء سابق، مشيرا الى ان عدم تنفيذ هذه الوعود دعاهم الى تنظيم هذه التظاهرة، منوها الى ان المتظاهرين سيلجؤون للتصعيد خلال الايام المقبلة في حال عدم الاستجابة الى مطالبهم.

بغداد: مهندسو النفط

وفي السياق ذاته، نظم العشرات من خريجي وخريجات كليات هندسة النفط، صباح امس، تظاهرة أمام مبنى وزارة النفط مطالبين بتعيينهم ضمن ملاكها الدائم.
ورفع المتظاهرون لافتات كتبوا عليها مجموعة من العبارات التي تبين ان حقوقهم مسلوبة، وانهم يطالبون بأقل حق منها، فيما اشارت اخرى الى أن المهندس العراقي لا يكلف الدولة الاموال التي يكلفها العامل الاجنبي.
ونوهت بعض اللافتات الى انهم ماضون باعتصام مدني مفتوح حتى تنفيذ مطالبهم، فيما هتفوا هتافات يتساءلون بها عن وعود وزير النفط الحالي ثامر الغضبان لهم.
وأصدرت وزارة النفط، عقب تنظيم التظاهرة، بيانا بشأن تعيينات خريجي كليات هندسة النفط، مؤكدة فيه التزامها بما وعدت به لتوفير فرص عمل لهم والعمل على ايجاد بدائل اخرى للعمل في الشركات الوطنية والاجنبية.

البصرة: المعلمون المحاضرون

وفي البصرة، تظاهر العشرات من المحاضرين في مدارس البصرة امام مبنى ديوان المحافظة البصرة للمطالبة بتثبيتهم على ملاك التربية وفق نظام الحذف والاستحداث.
وقال الممثل عن المحاضرين في التظاهرة محمد حسين، لإذاعة محلية، إن أعداد المحاضرين في مدارس المحافظة تصل إلى 6 آلاف، لافتا إلى أنهم يطالبون الجهات المعنية بتثبيتهم على الملاك بعد أن مرت سنوات على عملهم.

مخصصات خطورة

وعودة الى محافظة الديوانية، فقد شهدت الأخيرة وقفة احتجاجية، أقامها العشرات من موظفي مجلس محافظة الديوانية.
وقال احد منسقي التظاهرة احمد سعدون، في تصريح اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن مطالبهم تتضمن شمول موظفي مجلس المحافظة بجميع الامتيازات الممنوحة لموظفي الرئاسات الثلاث من ناحية الراتب والمخصصات، بالاضافة الى شمولهم بمخصصات ساعات العمل الاضافية فضلا عن تثبيت العقود في مجلس المحافظة والبالغ عددهم 199عقدا.

عمال يطالبون بالتعاقد معهم

كما تظاهر العشرات من عمال الاجر اليومي في جامعة ذي قار، امام مبنى المحافظة للمطالبة بتفعيل قرار مجلس الوزراء رقم 12 لسنة 2019 والقاضي بتحويل عمال الأجور الى موظفي عقود.
وقال احد المتظاهرين نورس فاضل، ان التظاهرة تأتي على خلفية مرور ثلاثة اشهر دون تطبيق فعلي للقرار وبتعطيل من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لأسباب غير معروفة، مشيرا الى انهم يطالبون الحكومة المحلية بالتدخل ومساعدتهم في هذا الجانب من خلال رفع مطالبهم الى الحكومة المركزية.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل