/
/
/
/

زار سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، النائب عن تحالف سائرون، الرفيق رائد فهمي، عصر أمس الأول الرفيق رديف عبد الغفور الحمادي (أبو موفق) في منزله الواقع في جانب الكرخ من بغداد، للاطمئنان على صحته وتهنئته بذكرى الميلاد المجيد للحزب الشيوعي العراقي.

واتقد البيت ترحاباً وضيافة وحفاوة اذ أضفت السيدة أم موفق (الست مائدة كامل محمود) بلسانها العربيّ الفصيح وذاكرتها الحفيظة ولطفها التربوي جواً رائقاً على الزيارة الحميمة، فيما كان الرفيق أبو موفق (الذي فقد النطق قبل سنوات) يعبّر بإشارات موحية عن فرحه بحزبه وتأريخه.  

وقدّم الرفيق السكرتير باقة ورد نضرة للرفيق العزيز "أبو موفق"، وخاطبه وأهل بيته بأن: حزبنا الشيوعي قد بقي في بيوتنا العراقية لأن هذه البيوت هي مناجم زاخرة بالعلم والأدب والأخلاق والصبر والتحمل والطيبة والمحبة والجمال والأصالة والمدنيّة والودّ الحميم فحافظت على مآثر حزبنا وللآن.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل