/
/
/
/

بحزن عميق نتقدم إلى أهالي الموصل وذوي الضحايا بأحر التعازي والمواساة للفاجعة التي ألمت بهم نهار الخميس 21 آذار 2019 على أثر غرق العبارة التي راح ضحيتها أكثر من 170 مواطنة ومواطن كان غالبيتهم من ( الأمهات والأطفال ) الذين اختارهم الموت يوم عيد ، نتيجة الفساد والجشع وسوء أدارة العمل.

لقد فجعنا بالحادثة المؤلمة ومصاب أهل الموصل الذي هو مصاب العراقيين جميعا معبرين لهم عن ألمنا وشديد غضبنا للإهمال والتلكؤ في توفير إجراءات السلامة ونشاطر أهالي الضحايا والموصل الحدباء وكل العراقيين الأحزان لهذا المصاب الجلل داعين لأهلهم وذويهم بالصبر والسلوان، وللناجين الشفاء العاجل.

ونلفت نظر المسؤولين إلى ضرورة الاهتمام ومعالجة أسباب التدهور التي تجعل من الإنسان ضحية لجشع الفاسدين وثمنا للإهمال المستمر وضعف الرقابة مؤكدين على الالتزام بتقديم الضمانات الكفيلة بالحفاظ على روح الإنسان العراقي وتأمين سلامته وحمايته وفق ما نص عليه الدستور العراقي.

رابطة المرأة العراقية

22 آذار 2019

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل