ارتباطا بالتفجير المروع الذي حدث هذا اليوم في سوق شعبي بمدينة الثورة – الصدر، وأدى إلى مصرع العشرات وجرح أعداد كبيرة من المواطنين، أغلبهم من الأطفال والنساء، ممن كانوا يستعدون لاستقبال العيد، وهو حادث مفجع يأتي بعد أيام من مأساة حريق مركز النقاء في الناصرية، جراء الإهمال والاستهتار بأرواح الناس، وتضامنا مع عوائل الضحايا الأبرياء، نعتذر عن استقبال الرفاق والأصدقاء المهنئين بالعيد صباح الثلاثاء 20-7-2021.

نتقدم بخالص مشاعر العزاء والمواساة لعوائل الضحايا، متمنين للجرحى الشفاء العاجل.

لأرواح الشهداء السلام، ولأبناء شعبنا الأمان.

اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي

 19/7/2021

 

 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل