/
/
/
/

على أنغام نشيد الأممية افتتح في منطقة شيزما بولاية ازمير في تركيا صباح اليوم الجمعة ١٨ تشرين الاول ٢٠١٩ اللقاء الأممي ال ٢١ للأحزاب الشيوعية والعمالية باستضافة الحزبين الشيوعيين التركي واليوناني. وقد حضر اللقاء ٧٤ حزبا شيوعيا وعماليا..

 في بداية اللقاء ألقى الرفيق كمال أوقيان الأمين العام للحزب الشيوعي التركي كلمة أضاء فيها الاوضاع الراهنة للحركة الشيوعية العالمية وقدم تفاصيل حول الوضع الراهن في تركيا، مشيرا الى مواقف الحزب المختلفة على الصعد الداخلية والإقليمية والدولية.

 أعقبه الرفيق ديمتريس كوتسومباس الأمين العام للحزب الشيوعي اليوناني الذي تحدث هو الاخر عن مسيرة الحركة الشيوعية العالمية وما تواجهه من مهمات سياسية وفكرية، كما تحدث عن الاوضاع في اليونان.

 وقد عكست اجواء الجلسة الافتتاحية تضامن الشيوعيين من اجل عالم افضل، وفيها ألقيت كلمات الأحزاب الشيوعية والعمالية: الحزب الجزائري من اجل الديمقراطية والاشتراكية، الحزب الشيوعي الأرجنتيني، الحزب الشيوعي الأسترالي، الحزب الشيوعي الأذربيجاني، المنبر التقدمي في البحرين ، الحزب الشيوعي في بنغلاديش، حزب العمال البلجيكي، الحزب الشيوعي البرازيلي، الحزب الشيوعي في البرازيل، الحزب الشيوعي البريطاني.

 يشار الى ان الرفيق رضا الظاهر، عضو اللجنة المركزية لحزبنا، يمثل الحزب في هذا اللقاء الأممي. وسيلقي كلمة حزبنا مساء هذا اليوم الجمعة (ننشر نص الكلمة في وقت لاحق).

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل