/
/
/
/

طريق الشعب

التقى الرفيق رائد جاهد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي والنائب عن تحالف سائرون، مساء امس الاول الثلاثاء في مكتبه، وفدا من مؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية، برئاسة البروفيسورة هارتا دوبلر كملن وزيرة العدل الألمانية السابقة.

وجرى خلال اللقاء بحث تطورات الأوضاع السياسية في العراق، واعربت البروفيسورة إيكلمن عن شكرها للعرض الذي استمعت اليه عن الأوضاع السياسية والاقتصادية في العراق، واكدت الدعم للمساعي المبذولة لتوطيد الامن والاستقرار في العراق، وللتعاون بين البلدين على طريق تطوير وتنمية الاقتصاد العراقي. كما اكدت استعداد مؤسسة فريدريش ايبرت للتعاون مع الجانب العراقي والاسهام في إنجاح تجربته الديمقراطية.

واشار الرفيق فهمي من جانبه إلى أهمية الاستفادة من خبرات المؤسسة في مجال توطيد القيم الأساسية للديمقراطية الاجتماعية المتمثلة في الحرية والعدالة والتضامن من خلال التركيز على تثقيف المجتمع، لا سيما شريحة الشباب، فضلاً عن دعم نشاط منظمات المجتمع المدني الرامية إلى بناء جيل واع ومثقف ينهض بواقع البلاد على مختلف الصعد.

********************

استقبل الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، والنائب عن تحالف سائرون، يوم الأثنين 9 ايلول الجاري، وفدا من رابطة المشرفين التربويين. وقد قدّم أعضاء الوفد عرضا مكثفا وشاملاً للواقع التعليمي المتردي والذي عكسته نسب النجاح المتدنية في الامتحانات الوزارية لمراحل الدراسة الثانوية والمتوسطة. ومثل هذه النتائج لا تشكل مفاجأة نظرا لتراكم عناصر التدهور على مدى السنوات الماضية من دون حلول ومساع جدية الى معالجتها. وتشمل هذه العناصر مختلف جوانب العملية التربوية، كالنقص الحاد في الأبنية المدرسية، والتجاوزات الخارجية عليها، ما أدى إلى الدوام المزدوج والثلاثي، والى ارتفاع عدد الطلاب في الصف الواحد ليتراوح بين 60 و70 طالبا، وإهمال دروس الرياضة والفنية والنشاطات اللاصفية في معظم المدارس، ما انعكس سلبا على العملية التعليمية. كما أشروا غياب التخطيط في تنظيم العمل التربوي بمفاصله المختلفة.

واعتبر أعضاء الوفد عدم تمكن الحكومة من اختيار وزير للتربية مؤشرا بالغ الدلالة على قلة الاهتمام بهذا القطاع، ودعوا الى إخراج وزارة التربية من المحاصصة. ومن المظاهر الأخرى الصادمة لهذا الإهمال، وجود ما بين 6 إلى 7 ملايين عراقي يعانون الأمية، بعد أن نجح العراق في القضاء عليها أواخر سبعينات القرن الماضي.

وقدم الوفد نبذة عن خصوصية أوضاع المشرفين التربويين الذين يقرب عددهم من 6700 شخص. ونظرا لوجود مطالب خاصة بهم فانهم يدعون الى تشكيل نقابة خاصة وانهم قدموا مشروعا بهذا الشأن، وطالبوا بان يتم تخصيص بند في موازنة الوزارة لتغطية أجور نقل المشرفين، الضرورية لقيامهم بعملهم. ونقل الوفد المطلب المشروع بالحصول على قطعة أرض، وخصوصا بالنسبة لمن قارب سن التقاعد.

وقد أكد الرفيق السكرتير للوفد انه يدرك تماما الأهمية المركزية للتعليم في عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلد وانه وزملاءه في تحالف سائرون في مجلس النواب سيبذلون ما بوسعهم من اجل تأمين التخصيصات اللازمة لهذا القطاع، وعبر عن تقديره للدور المهم الذي يقوم المشرفون في العملية التربوية، واكد سعيه لأجل تحقيق مطالبهم المشروعة.

هذا وحضر اللقاء الرفيقان صبري البياتي وفاضل الموسوي عضوا لجنة العلاقات المركزية، فيما ضم الوفد السادة احمد سلوم رئيس الرابطة، وجبار علي فياض، أمين السر، ومحسن غازي الناطق الرسمي وموسى هاشم وعادل حسن، والسيدة حنان عبد الرزاق أعضاء الرابطة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل