/
/
/
/

التقى الرفيق سلم علي، عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، الرفيق هانس فان هيننجن مسؤول العلاقات الخارجية في الحزب الاشتراكي الهولندي يوم الجمعة الماضي 24 ايار في مدينة لاهاي.

وجاء اللقاء في اطار المشاورات التي تجري مع الأحزاب الشقيقة والصديقة لتقديم رؤية الحزب الشيوعي العراقي للاصلاح والتغيير وجهوده في تعبئة القوى المدنية ودعم النضالات المطلبية والاحتجاجات الشعبية من اجل الخلاص من نظام المحاصصة واقامة الدولة المدنية الديمقراطية وتحقيق العدالة الاجتماعية.

وألقى الرفيق سلم علي الضوء على آخر تطورات الأوضاع السياسية في منطقة الشرق الأوسط والخليج، والأزمة الخطيرة بين واشنطن وطهران والتصعيد العسكري الامريكي والتأجيج الذي يهدد باندلاع مواجهة تدخل المنطقة في أتون حرب مدمرة تكون شعوبها الضحية الأساسية لها. وأكد ضرورة حشد جهود كل القوى الداعمة للسلام في اوروبا والعالم لتفادي وقوع الكارثة، والدعوة الى الحوار والاحتكام الى الشرعية والقانون الدوليين واحترام الارادة الحرة للشعوب. 

واوضح الرفيق فان هيننجن مواقف الحزب الاشتراكي الهولندي التضامنية دفاعاً عن حقوق الانسان ومن اجل السلام، وتثبيت مبدآ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، والتعاون المشترك للقضاء على الإرهاب وتجفيف منابعه الفكرية.

وتناول اللقاء سبل تطوير التعاون المشترك بين الحزبين، وتم الاتفاق على خطوات ملموسة بهذا الشأن.

وحضر اللقاء الرفيقان د. هلال البندر وفيصل نصر.   

 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل