يوم ٢٥ أيار الحالي، وتزامنا مع مظاهرات واحتجاجات المنتفضين في الوطن، ووسط مدينة غوتنبرغ السويدية وأمام محطة القطارات المركزية فيها، تجمع عدد من الناشطين المدنيين ومن منظمات اجتماعية وقوى سياسية، في وقفة تضامنية لمؤازرة المنتفضين والحراك الجماهيري في الوطن، والتضامن مع التنسيقيات والشباب المنتفض وقضيتهم، وضد الجرائم التي ترتكب بحقهم من قتل واختطاف، وغيرها من الأساليب الفاشية. وقد رفع المجتمعون صورا وشعارات تضامنية تدعو لمناصرة وتأييد مطالب الانتفاضة والمنتفضين، في كشف هوية المجرمين من قتلة المنتفضين والنشطاء المدنيين، والجهات التي تقف خلفهم.

في الوقفة التضامنية الاحتجاجية وزعت نسخ مطبوعة من شعار (لا تقتلني)، مع دعوات ومناشدات للمواطنين في غوتنبرغ والسويد، من أجل التضامن وشجب ممارسات قتل وخطف ناشطي الانتفاضة وشبابها.  

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل