/
/
/
/

طريق الشعب
واصل المنتفضون، يوم أمس، رغم البرد القارس، فعالياتهم الاحتجاجية في مدن ومواقع عدة، مؤكدين مواصلة التظاهر حتى تحقيق المطالب المشروعة للانتفاضة، فيما عاد التوتر الى محافظة ذي قار التي شهدت استشهاد متظاهر وجرح 5 اخرين بإطلاقات نارية حية.

بغداد والبصرة والاحتجاجات المتواصلة

وشهدت بغداد، احتجاجات غاضبة في ساحة التحرير واماكن المتفرقة أخرى.
وقال مراسل "طريق الشعب"، إن "ساحة التحرير شهدت توافدا كبيرا للمواطنين المنتفضين الذين أعلنوا مواصلة رفضهم كل محاولات فرض الارادة عليهم". واضاف إن "أصحاب الشهادات العليا استمروا بالتظاهر أمام مبنى وزارة التعليم العالي، معلنين اعتصاماً مفتوحاً حتى تلبية مطالبهم والاستجابة لها، والمتمثلة في تعيينهم وتوفير فرص عمل لهم".
وفي هذا السياق، واصل المنتفضون في محافظة البصرة التوافد الى ساحة البحرية.
وأوضح مراسل "طريق الشعب"، أن "المواطنين توافدوا الى ساحة البحرية، معلنين استمرارهم في الاعتصام حتى تحقيق المطالب المشروعة للمتظاهرين في اختيار شخصية وطنية نزيهة وكفوءة لتشكيل الحكومة المقبلة".

شهيد في ذي قار

وفي الاثناء، قام عدد من متظاهري محافظة ذي قار، بغلق كليات في مدينة الناصرية، في تصعيد احتجاجي جديد للضغط على الجهات السياسية التي تحاول المماطلة والتسويف اتجاه المطالب.
وقال مراسل "طريق الشعب"، في المحافظة، إن "المتظاهرين في مدينة الناصرية قاموا بغلق كليات الطب والقانون ومزايا، في محاولة لمواصلة الإضراب عن الدوام، بعد ان شهدت ساحة الحبوبي، توافد مسيرات طلابية حاشدة دعما للمتظاهرين"، كاشفاً عن "حدوث صدامات بالقرب من جامعة العين، ما أدى إلى استشهاد متظاهر وإصابة خمسة بإطلاقات نارية".
واضاف المراسل، أن "متظاهرين أحرقوا الاطارات عند مقتربات جسري الحضارات والنصر، وكذلك في تقاطع البهو، ومنعوا السيارات من عبور الجسور، تضامناً مع مطالب المحتجين في باقي المحافظات العراقية".
يشار الى ان رابطة المرأة العراقية نظمت تظاهرة لأمهات الشهداء في المحافظة للمطالبة بكشف قتلة ابنائهن.

الديوانية والسماوة

وفي السياق الاحتجاجي، استمر توافد المواطنين إلى ساحة الساعة وسط محافظة الديوانية.
وبحسب الأنباء، فأن "المتظاهرين استمروا في التوافد على ساحة الاعتصام مشددين على رفضهم المكلف بتشكيل الحكومة المقبلة. بينما تظاهر العشرات من المحاضرين أمام مبنى المديرية العامة لتربية محافظة الديوانية مطالبين بتحويلهم إلى عقود وزارية".
وذكرت وكالات الأنباء، أن "المتظاهرين أغلقوا الأبواب الرئيسة لمبنى التربية مطالبين بتحويلهم إلى عقود وزارية أسوة بباقي المحافظات التي قامت بتحويل المحاضرين الى عقود وزارية".
وفي السماوة تظاهر المئات من المواطنين داخل ساحة الاعتصام الرئيسة في المحافظة.
وبين مراسل "طريق الشعب"، في المحافظة، إن "المتظاهرين طالبوا من خلال لافتات رفعوها وشعارات رددوها بسرعة الاستجابة للمطالب المشروعة للمتظاهرين وعدم تسويفها والالتفاف عليها".
وفي غضون ذلك، نظم عدد من الاداريين في محافظة واسط تظاهرة في ساحة التظاهرات الرئيسة وسط الكوت مطالبين بحقوقهم المالية.
ووفقا لمراسل "طريق الشعب"، فأن "التظاهرة جاءت للمطالبة بحقوق هذه الشريحة وعلى الجهات ذات العلاقة إيجاد الحلول المناسبة لهم، خاصة ان غالبيتهم عملوا مجاناً في المؤسسات الحكومية لفترات طويلة".
ورفض المتظاهرون ما ورد في كتاب محافظ واسط (وكالة) عادل الزركاني والخاص بتغيير 4 مدراء للدوائر الخدمية.
وذكر بيان صادر عن معتصمي المحافظة تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، ان "ساحة اعتصام محافظة واسط ترفض كل المسؤولين في واسط كونهم مشتركين مجربين وجاؤوا وفق نظام المحاصصة الطائفية ومن ضمنهم نائب محافظ واسط عادل الزركاني"، مؤكدين "عدم مطالبتهم بتعيين هذه الاسماء".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل