/
/
/
/

طريق الشعب

اعلن التيار الاجتماعي الديمقراطي، استنكاره وتضامنه مع الحزب الشيوعي العراقي، عقب تعرض مقره في الناصرية الى اعتداء سافر "لا يقيم وزنا واحتراما لسلطة الدولة والقانون".

وقالت الامانة العامة، للتيار الاجتماعي الديمقراطي، في بيان، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "تعرض (الاثنين الماضي) مقر اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في الناصرية إلى اعتداء سافر نفذته مجموعات دفعت بها جهات طالما عرفت بمنهجها المعادي للديمقراطية والحقوق المدنية ولا تقيم وزنا واحتراما لسلطة الدولة والقانون".

وأضافت ان "التيار الاجتماعي الديمقراطي يندد ويستنكر بشدة حملة العداء والعنف الممنهجان والموجهان إلى القوى المدنية والديمقراطية وشخصياتها في الوقت الذي يحتاج فيه الوطن إلى تعزيز الاستقرار والامن ولغة الحوار والتفاهم في ظل أجواء إقليمية ودولية بالغة التعقيد".

وأكدت ان التيار الاجتماعي الديمقراطي، "يعلن وقوفه وتضامنه مع الأصدقاء في الحزب الشيوعي العراقي ومع كل القوى والشخصيات المدنية والديمقراطية"، داعية الى "مقاضاة كل من يمارس الاعتداء والعنف وزعزعة السلم الاهلي وخرق الدستور والقانون".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل