/
/
/
/

طريق الشعب
دعا تحالف سائرون، الى المباشرة في تحقيق عاجل لكشف ملابسات وفاة رئيس هيئة النزاهة، لوجود شبهات "قتل" في الحادث الذي تعرض له، وفيما طالب بعرض الملفات التي كان يحقق فيها رئيس هيئة النزاهة، اعلن نائب عن التحالف ذاته، ان الكتل السياسية المعنية، تدرس السير الذاتية، لمرشحي الوزارات المتبقية قبل عرضهم للتصويت في مجلس النواب.

تحقيق عاجل

وقال رئيس تحالف سائرون، حسن العاقولي، في مؤتمر صحفي عقده في النجف، امس الأول السبت، إن "كتلة سائرون تعزي اسرة عزت توفيق وتشيد بمواقفه وعمله بجد واخلاص وتعتبر وفاته خسارة للعراق"، مطالباً بـ"إجراء تحقيق عاجل لكشف ملابسات الحادث على ان يتضمن التنسيق بين المعنيين في الإقليم والحكومة المركزية".

ملفات الفساد

ودعا العاقولي، الى "عرض كل الملفات التي كان يحقق فيها ونطالب بحيادية المعنيين عن هذا الملف وندعم المؤسسات المستقلة للقضاء على الفاسدين"، موضحاً أن "ملفات الفساد كافة كانت عنده وهناك شبهات قتل في الحادث".
واعلنت هيئة النزاهة، الخميس الماضي، وفاة رئيسها القاضي عزت توفيق إثر حادث مروري في دهوك.

شروط حتمية

وفي موضوع آخر، قال النائب عن تحالف سائرون، سلام الشمري، لوكالة "السومرية نيوز"، ان تحالف سائرون يرى استمرار مكاتب المفتشين العموميين، لكن وفق شروط محددة ينبغي العمل بها بغية تفعيل عمل هذه المكاتب لمكافحة الفساد، مبينا ان من بين تلك الشروط، "فصل المكاتب عن الوزارات وان تكون مرتبطة بشكل مباشر مع هيئة النزاهة وباشراف مباشر من مجلس النواب بغية اخراجها من هيمنة وسطوة الوزراء عليها".

الفئوية والتحزب

واضاف الشمري، ان "مكاتب المفتشين ينبغي ابعادها عن الفئوية والتحزب التي كانت سببا في ديمومة الفساد"، لافتا الى ان "مكاتب المفتشين العموميين طيلة الفترة السابقة كانت تتعرض لضغوط ما جعلها متلكئة في عملها ولم تأخذ دورها الحقيقي الذي نطمح له في كشف الفساد".
وصوت مجلس النواب بجلسته التي عقدت السبت (9 آذار)، على صيغة قرار من حيث المبدأ بالغاء مكاتب المفتشين العمومين وتفعيل دور الادعاء العام.

الكابينة الوزارية

وحول آخر تطورات ملف التشكيلة الحكومية، قال النائب عن تحالف سائرون، مضر خزعل، في تصريح صحفي، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان الكتل السياسية اتفقت خلال الايام الماضية على حسم ملف الوزارات الشاغرة خلال الجلسات القليلة المقبلة، وتم طرح مجموعة اسماء جديدة مرشحة لشغل المناصب الشاغرة في الكابينة الحكومية، مبينا ان الكتل السياسية بصدد دراسة السير الذاتية للمرشحين لتقديمها رسميا الى رئاسة البرلمان لغرض التصويت عليها، وربما تحسم في جلسة السبت المقبل لأن هناك رغبة كبيرة لدى الكتل السياسية في حسم هذا الملف.
وأضاف خزعل، ان الحزبين الكرديين (الديمقراطي والاتحاد الوطني) اتفقا على تقديم مرشح كردي يمثل الكرد وليس الحزبين فقط لحقيبة العدل، مشيرا الى ان الكتل اتفقت على ان لا يكون لشيماء الحيالي اي مكان في وزارة التربية بعد ما اثير حول اتهام شقيقها بانتمائه لتنظيم داعش الارهابي، وجميع الأحاديث بشأن امكانية عودتها لتأدية اليمين الدستوري كوزيرة للتربية غير دقيقة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل