أفادت تقارير صحفية بإقالة رئيس استخبارات الحرس الثوري الإيراني القوي حسين طائب.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن التلفزيون الرسمي الإيراني قوله إنه تم تعيين طائب كمستشار للقائد العام للحرس الثوري حسين سلامي.

وقالت الوكالة إنه تم اختيار محمد كاظمي، الذي كان يشغل سابقا منصب رئيس وحدة حماية استخبارات الحرس الثوري، كخلف لطائب.

ولم يذكر التلفزيون الإيراني سببا لإقالة طائب، حسب ما أشارت رويترز، لكن نبأ تنحيته عن منصبه يأتي بعد أيام قليلة من تداول اسمه من قبل وسائل إعلام إسرائيلية اتهمته بالوقوف وراء "مخطط إيراني" يستهدف المواطنين الإسرائيليين الموجودين في تركيا.

وكانت إيران قد شهدت مؤخرا سلسلة من الوفيات وعمليات الاغتيال التي طالت شخصيات عسكرية وباحثين مرتبطين بالحرس الثوري الإيراني. واتهمت السلطات الإيرانية إسرائيل بالوقوف وراء بعض هذه الحوادث وتعهدت بالرد.

وتولى حسين طيب قيادة وكالة الاستخبارات في الحرس الثوري الإيراني منذ إنشائها لأول مرة عام 2009. وعمل قبل ذلك في مكتب المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل