استنكرت حركة "تقدم" برئاسة محمد الحلبوسي، يوم الجمعة، استهداف مقرها في الاعظمية التي قالت إنه تم برمانتين يدوية من قبل مجموعة وصفتها بالخارجة عن القانون، لافتاً إلى أن الاستهداف أسفر عن حدوث اضرار مادية.

وذكرت الحركة في بيان، أن "هذا العمل الإرهابي يتزامن مع الانجازات الواسعة التي يحققها تحالف تقدم بالتعاون مع شركاء الوطن من اجل عراق آمن مزدهر وخال من المليشيات".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل