نظم العشرات من المراقبين الجويين ، تجمعا أمام مبنى الشركة العامة لخدمات الملاحة الجوية داخل مطار بغداد الدولي ، اليوم الأحد ، احتجاجا على الضغوط التي تتعرض لها إدارة الشركة من قبل رئاسة الوزراء وبعض الشخصيات السياسية المتنفذة لتمديد عقد شركة سيركو البريطانية.

واكد المراقبون الجويون ، استعدادهم وقدرتهم على ادارة الأجواء الملاحيـة العراقية من دون الشركة البريطانيـة التي انتهى عقدها منذ عدة اشهـر ، رافضين تجديد او تمديد العقد مع شركة سيركو التي تستحوذ على مبالغ طائلة دون الحاجة لخدماتها

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل