أعلنت وسائل إعلام في إقليم كردستان العراق، اليوم الأحد، أن السلطات المصرية اعتقلت عشرات العراقيين من سكان إقليم كردستان الذين قدموا إليها وكانوا يفكرون بالهجرة إلى إيطاليا.

ونقلت عن أحد الموقوفين قوله، إن "السياح معتقلون منذ أربعة أيام وبينهم نساء وأطفال، والسلطات المصرية اعتقلتهم وسحبت منهم جميع الوثائق والهويات التعريفية".

ونقلت أيضا عن آلان عبدالله، وهو والد أحد المعتقلين من الشرطة المصرية وقال، إن "عدد الموقوفين من محافظة السليمانية يتجاوز الـ30 شخصا، ودخلوا مصر بقصد السياحة وتربط معظهم علاقة قرابة وبينهم نساء وأطفال".

وأضاف عبد الله: "لديهم رغبة في الهجرة إلى إيطاليا إذا ما سنحت الفرصة لهم، لكن حافلة نقلتهم إلى الاسكندرية ورمتهم على الساحل حيث قال لهم السائق إن المياه تفصلهم عن إيطاليا قبل أن تعتقلهم القوات البحرية المصرية ووضعتهم في ميدان مغلق وهم الآن في ظروف صعبة ويناشدون بمساعدتهم".

وبحسب ما نشرته قناة "روداو" الكردية نقلا عن أحد المعتقلين، فإن 32 شخصا سافروا إلى مصر في السادس عشر من أبريل الماضي، واستأجروا حافلة للذهاب إلى الإسكندرية، لكن السائق "خدعهم" ووضعهم في مكان مهجور قائلا ستصلون الإسكندرية بعد المشي على الأقدام لمدة 10 دقائق، لكن الشرطة جاءت واعتقلتهم.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل