اصدرت جامعة ميسان، بيانا بشأن تعرض تدريسي الى حرق بـ"التيزاب"، فيما دعت الى بالتحقيق في ملابسات الحادث بأسرع وقت.

وقالت الجامعة في بيان ، "نستنر ونشجب باشد العبارات الحادث الجبان الذي طال الاستاذ الدكتور صلاح مهدي الزيادي احد اعمدة العلم في جامعة ميسان والتدريسي في قسم الجغرافية بكلية التربية من قبل جهات مجهولة قامت بالقاء مادة حارقة (التيزاب) عليه".

واضافت ان "هذا الاعتداء السافر يمثل تهديدا للملاكات التدريسية والنخب الاكاديمية في الجامعات العراقية كافة، كونهم ضحوا وقدموا الكثير من العطاء العلمي والمعرفي وخدموا المسيرة العلمية وخرجوا الاجيال التي رفدت البلد بالطاقات العلمية في شتى المجالات وفي اقسى واصعب الظروف".

وطالبت الجامعة "الجهات الامنية في المحافظة بالتحقيق في ملابسات الحادث بأسرع وقت وكشف الجناة وانزال اقسى العقوبات بحقهم، لينالوا جزاءهم العادل".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل