/
/
/
/

استقبل رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اليوم السبت 17 تشرين الأول 2020 في بغداد، بطريرك الكلدان في العراق والعالم غبطة الكاردينال مار لويس روفائيل الأول ساكو.

وفي مستهل اللقاء أشاد رئيس الجمهورية بالدور المهم الذي يضطلع به المسيحيون في البلاد وتمسكهم ببلدهم، ومشاركتهم أبناء الوطن مختلف التحديات والمصاعب على مرّ العصور، واعتزازهم بهويتهم الوطنية، وصمودهم في مواجهة الإرهاب والعنف أسوةً بباقي أبناء البلد.

واكد رئيس الجمهورية على ضرورة عودة جميع النازحين المسيحيين الى مناطقهم في سهل نينوى والموصل وباقي المدن، وعدم ادخار أي جهد حكومي لتحقيق ذلك، وضمان مشاركتهم في الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية في البلد بالشكل الذي يضمن إيصال صوتهم ومطالبهم في الحكومة والبرلمان.

من جانبه، عبّر الكاردينال مار لويس ساكو عن عميق شكره وتقديره لرئيس الجمهورية، لمتابعته ودعمه المتواصل للمسيحيين في البلد، ومساهمته في حلّ العديد من المسائل والعراقيل التي واجهتهم خلال السنوات الماضية.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل