/
/
/
/

كشفت هيأة المنافذ الحدودية، اليوم الثلاثاء، عن حجم ايرادات المنافذ الحدودية للنصف الاول من عام 2020 مع اغلاق اغلب المنافذ الحدودية بسبب جائحة كورونا.

وأكد رئيس الهيأة، عمر الوائلي في تصريح صحفي، “الحاجة لتعديل بعض فقرات قانون الهيئة المرقم 30 لسنة 2016 في ما يخص منحها صلاحيات اكبر في ممارسة الرقابة والتدقيق على جميع الدوائر العاملة في المنافذ الحدودية”، مبيناً أن “المضبوطات المخالفة التي منعت الهيئة دخولها الى العراق خلال النصف الاول من العام الحالي بلغت 1073 مخالفة، منها مخالفات جمركية وتهريب وضبط مخدرات وتغيير وصف وتزوير”.

وأضاف الوائلي في، أن “خطوة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي بتخصيص قوة حماية لكل منفذ حدودي، مهمة في توفير البيئة الامنة لموظفي الدوائر العاملة بالمنفذ لاداء مهامهم بدون ضغط او تخوف، مشيراً إلى أنه سبق ان “أصدر مجلس الوزراء قراره المرقم 13 لسنة 2019، الفقرة ثانيا/1، الذي ينص على الزام منافذ اقليم كردستان بالارتباط بهيئة المنافذ الحدودية الاتحادية وهناك خطوات للمضي في هذا الملف بموجب دراسة قدمتها الهيئة الى مكتب رئيس الوزراء”.

وكشف الوائلي عن أن “ايرادات المنافذ الحدودية للنصف الاول من عام 2020 بلغت نحو 537  مليار دينار عراقي بالرغم من اغلاق اغلب المنافذ الحدودية بسبب جائحة كورونا، فضلا عن كثرة الاعفاءات الجمركية وتصفير الرسوم الجمركية للعديد من المواد المستوردة”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل