/
/
/
/

المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء

استقبل رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، السيد مصطفى الكاظمي، الأحد، محافظ ذي قار ومدير شرطتها بحضور وزير الداخلية السيد عثمان الغانمي.

واستمع سيادته الى إيجاز عن الأوضاع في المحافظة. كما استعرض مع المسؤولين آخر الإجراءات التي اتخذتها أجهزة الدولة لتقديم الخدمات للأهالي وتحقيق مطالبهم، وحفظ الأمن العام وحماية الأرواح و الممتلكات العامة و الخاصة.

وقال سيادته: "إن أبناء ذي قار بوعيهم ووطنيتهم المشهودة كانوا الصوت الأول في حمل هموم العراقيين. وصدحوا بالمطالب الحقّة في تظاهراتهم بما يمثّل كل العراق وليس أبناء المحافظة فقط" مبيناً انه "مثل ما كانت ذي قار رمز انبثاق الحضارة الإنسانية قبل التأريخ، فإنها اليوم أنموذج للمسؤولية و الوعي بحقوق وواجبات المواطنة الحقّة".

وتدارس السيد رئيس مجلس الوزراء الإجراءات المتخذة من قبل دوائر المحافظة الخدمية، وفي مقدمتها عملية توفير الأوكسجين لمستشفيات المحافظة وتعزيز ملاكاتها الطبية المجاهدة بما يخدم مواجهة جائحة كورونا وحفظ أرواح الناس.

وأوضح سيادته "أن خدمة المواطن في ذي قار هي واجب وشرف لأجهزة الدولة، لهذا فإننا عازمون على عدم الإبقاء على شاغل منصب ثبت فشله".كما أكد رئيس مجلس الوزراء على أهمية التنسيق الكامل بين مختلف الأجهزة الأمنية وأجهزة المحافظة الخدمية بما يضمن حق المواطن في تلقي خدمة تليق به وباسم ذي قار .

ووجّه سيادته المسؤولين ببذل غاية الجهود للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين ومعالجة أسباب التلكؤ الحاصل في أسرع وقت ممكن.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل